مصر.. السيسي يطلب ربط الرقم القومي بالتعاملات المالية

مصر.. السيسي يطلب ربط الرقم القومي بالتعاملات المالية
epa03148827 (FILE) A file photo taken with a fisheye lens dated 11 March 2012 shows a meeting of the Egyptian parliament in Cairo, Egypt. According to media reports, members of the upper and lower houses of the Parliament met on 17 March to set criteria of constituent assembly's membership. The parliament agreed that 50 per cent of the assembly's members will be selected from within parliament. The 100-person assembly is tasked with drafting a new constitution for the post-Mubarak era. EPA/STR

المصدر: دعاء مهران - إرم نيوز

كشف البرلماني مدحت الشريف، وكيل اللجنة الاقتصادية بالبرلمان المصري، عن وجود توجيهات صدرت مباشرة من الرئيس عبدالفتاح السيسي، لجهات رقابية لتوفير قواعد بيانات تحدد مداخيل المصريين، تعتمد على بطاقة الرقم القومي لربطه ببيانات كل التعاملات المالية للأشخاص، لتحديد المستحقين للدعم.

وأكد الشريف، في تصريحات خاصة لـ ”إرم نيوز“، أن الفترة القادمة سوف تشهد ربط كافة ممتلكات المصريين وتعاملاتهم المالية بالرقم القومي لتحديد دخولهم، وتخفيض فاتورة الدعم الضخمة من ميزانية الدولة.

وأوضح أن اللجنة سوف تحدد قيمة دخل الفرد والتي سيتم على إثرها حذف هؤلاء الأشخاص من الدعم، مشيراً إلى وضع دراسات تحدد الفارق بين الدخل والإنفاق ليتم في النهاية وضع الرقم القابل للحذف من بطاقات التموين.

وتابع وكيل اللجنة الاقتصادية أن اللجنة وضعت محددات جاهزة للعرض على رئيس الوزراء، ولكنها تنتظر قاعدة البيانات التي على إثرها سيتم حذف غير المستحقين للدعم، حيث سوف تعتمد في جمع بياناتها، على قواعد بيانات جهات مختلفة مثل المرور لتحديد من لديهم سيارة أو اثنتين لعدم وضعهم بين مستحقي الدعم، والشهر العقاري الذي لديه معلومات عن ملاك الشقق والعقارات الفخمة، ووزارة الزراعة لتحديد من يمتلكون حيازات زراعية كبيرة، ووزارة الكهرباء لتحديد من تزيد فاتورة الكهرباء عن 2000 جنيه، لكي يتم حذفهم من بطاقات التموين.

وأشار الشريف إلى أن الدخول في بلاده غير واضحة، نتيجة عدم توافق بعض البيانات، موضحًا أن كثيرًا من المصريين من الممكن أن تتراوح رواتبهم بين ألف وثلاثة آلاف جنيه ولكن لديهم مشروعات خاصة مثل سوبر ماركت وورش صغيرة تدر لهم دخلاً يتخطى 10 آلاف جنيه شهريًا، مؤكدًا أن قاعدة البيانات والرقم القومي سوف تنهيان تلك المشكلة.

وأوضح الشريف أن الدعم سيظل عينياً، لافتاً إلى أن هناك مرحلة سيتم خلالها نقل الدعم العيني إلى النقدي، ولكن بمحددات، ضاربًا مثالاً بأن الدعم محدد بـ21 جنيهاً، وهذا الرقم لن يوفر ما يوفره الدعم العيني من سكر وزيت وأرز، ولكي يكون نقدياً يجب ربط الدعم بالأسعار الموجودة داخل مصر، وليس بالأسعار العالمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة