وزير الآثار المصري الأسبق: سنتصدى للبرلمان حال إصدار قانون بيع الآثار (فيديو إرم)

وزير الآثار المصري الأسبق: سنتصدى للبرلمان حال إصدار قانون بيع الآثار (فيديو إرم)

المصدر: صفوت دسوقي - إرم نيوز

قال الدكتور زاهي حواس، وزير الآثار المصري الأسبق، إن جميع الوطنيين والأثريين في البلاد سيتصدون لأي قانون يمكن أن يصدر من خلال البرلمان يبيح بيع الآثار داخليًا.

وأضاف في لقاء خاص مع ”إرم نيوز“، أن مثل هذه الأمور تحدث في الدول التي لا تمتلك أي حضارات أو تراث عريق ولكن مصر لديها تاريخ وحضارة ستحافظ عليها أبد الدهر.

وأشار حواس إلى أن هناك فوضى كبيرة بين فئات الشعب المصري من أجل تحقيق الثراء السريع عن طريق التنقيب عن الآثار وإيجاد الزئبق الأحمر، موضحًا أن هذه الأفكار تتسبب في وفاة أشخاص يحفرون بحثًا عن الكنز.

وتابع ”موضوع الزئبق الأحمر وقدرته على تسخير الجن والعفاريت مجرد تخاريف“، لافتًا إلى أن فكرة الزئبق الأحمر جاءت عن طريق اكتشاف مقبرة لأحد القادة الفرعونيين تم دفنه وتحنيطه بسرعة ووجد بها سائل تم وضعه في زجاجة وأطلقوا عليه هذا الاسم.

وأردف الوزير المصري الأسبق أن الطريق الوحيد للقضاء على ”الإرهاب“ وتنشيط السياحة وإدخال نقد أجنبي في مصر هو عمل قوافل سياحية عن طريق شركات السياحة ووزارة السياحة والآثار لاختيار كوادر مؤهلة يتم التحضير لها لمدة 3 أشهر في الدول الأجنبية، والاتفاق على شركات سياحية أجنبية تسوق لهم وتقوم بإقامة الندوات والمحاضرات، ليطرح هؤلاء الكوادر كل أفكارهم وطرق تسويقهم للسياحة والآثار المصرية.

وأشار إلى أن مثل هذه القوافل والمعارض التي ستقام في الخارج كانت ستساهم بشكل كبير في عمل دعاية ممتازة للسياحة المصرية، بالإضافة إلى وجود دخل أجنبي من زيارة هذه المعارض في الخارج.

وشدد على ضرورة الاتفاق مع شركات دعائية سياحية تقوم بعمل نماذج من الآثار المصرية مختومة بختم شعار الآثار ويتم بيعها في أنحاء العالم، كما يمكن فتح الأماكن الأثرية أمام كاميرات السينما العالمية والبرامج الدعائية على مستوى العالم.

https://www.youtube.com/watch?v=Yp3BTTSM35k

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com