كيف كتب مدخن مصري نهايته بـ“سيجارة الكيف“ الأخيرة؟

كيف كتب مدخن مصري نهايته بـ“سيجارة الكيف“ الأخيرة؟

المصدر: يوسف القاضي - إرم نيوز

لفظ شاب مصري أنفاسه الأخيرة داخل شقته، بعد أن اشتعلت النار في السرير الذي نام عليه لتتصاعد الأدخنة تدريجيًا ويموت اختناقًا في مكانه.

وبدأت الواقعة في منطقة بولاق الدكرور بالجيزة،  حيث عثر على الشاب داخل غرفته جثة هامدة بعد أن تصاعدت الأدخنة من الغرفة، وتم إخطار رجال الشرطة والحماية المدنية، الذين انتقلوا لموقع الحادث على الفور.

وبالمعاينة والفحص تبين أن الشاب كان يدخن سيجارة بها مادة الحشيش المخدرة ، ونام أثناء ذلك فسقطت السيجارة على السرير لتشتعل النار في المادة القطنية تدريجيًا دون لهب كثيف وتصاعدت الأدخنة التي تسببت في اختناقه.

وجاء في المعاينة أن الشاب تناول أكثر من سيجارة قبل النوم، إلا أن الأخيرة تسببت في وفاته اختناقًا.

وقررت النيابة العامة عرض الجثة على الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة، حيث جاء التقرير الأولي خاليًا من وجود أي شبهة جنائية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com