تحوّل موقع مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي لـ“بيع عصير البرسيم“ يثير سخرية المصريين

تحوّل موقع مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي لـ“بيع عصير البرسيم“ يثير سخرية المصريين

المصدر: محمد علام- إرم نيوز

شهدت الساعات الماضية في مصر موجة من السخرية والجدل بعد تحول الموقع الرسمي الخاص بالمؤتمر الاقتصادي العالمي الذي عقدته مصر في مدينة شرم الشيخ لجذب الاستثمارات والترويج السياحي إلى موقع لبيع وترويج عصير البرسيم تمتلكه شركة يابانية.

وسخر نشطاء ومعارضون من الأمر بعد أن تأكد لمن يدخل على الموقع الخاص بالمؤتمر ليجد نفسه أمام موقع ترويج وبيع عصير البرسيم على الرابط نفسه الذي خصصته مصر مسبقاً لترويج المؤتمر وإعلانها عبر مواقعها الرسمية عن كونه الرابط الخاص بتفاصيل المؤتمر.

وكان الناشط السياسي محمود حجازي، قد أعلن عن اكتشاف الأمر، مدللاً قوله بنشر الرابط الذي أعلنت عنه الحكومة، وهو نفسه الموجود على صفحة ويكيبيديا الخاصة بالمؤتمر، بل لايزال الرابط حتى الآن يحمل اسم ”.egyptthefuture.com”.

وقال الناشط أن تحول الموقع لتمتلكه شركة يابانية يرجع إلى عدم قيام الحكومة بدفع إيجار السيرفر الخاص بالموقع، وبالبحث عن المؤتمر على ”ويكيبديا“ يظهر ضمن المعلومات الموقع الرسمي للمؤتمر وبالدخول عليه يظهر موقع الشركة اليابانية.

كما أن الرابط المعلن عنه بشأن المؤتمر على موقع الهيئة العامة للاستعلامات المصرية حينما يتم فتحه تجد إعلان الشركة اليابانية.

وكتب نشطاء في سخرية من الأمر ”المؤتمر الاقتصادي يبيع البرسيم“، و“هذا هو المستقبل“، و“لعل من يفهم من يأكلون البرسيم بأنه لا جدية في شئ“ و“مصر هتبقى قد الدنيا بالبرسيم“.

وجاءت تعليقات أخرى كثيرة وسط أسئلة عن أسباب انسحاب الشركة الصينية من مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، ومن قبلها شركة إماراتية أعلنت انسحابها، إلى جانب الإعلان مؤخراً عن توقف مشروع أنفاق تحت قناة السويس لمد خط سكة حديد بسب زيادة التكلفة وصعوبات التنفيذ خلال المرحلة الحالية بعد إنجاز نسبة من المشروع كلفت مبالغ طائلة.

يذكر أن مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري عقد في الفترة من 13حتى 15مارس/آذار عام 2015 تحت شعار ”مصر المستقبل“، دعا فيه رؤساء وملوك وقادة دول لمساندة ومساعدة مصر في تجاوز أزمتها الاقتصادية عقب التغييرات السياسية المتعاقبة التي مرت بها، وعلق عليه المصريون آمالاً كبيرة في جذب الاستثمارات ورواج الحركة السياحية.

مواد مقترحة