الخارجية المصرية: نتواصل مع تونس للإفراج عن 17صيادًا محتجزين بصفاقس

الخارجية المصرية: نتواصل مع تونس للإفراج عن 17صيادًا محتجزين بصفاقس

المصدر: حسن خليل – إرم نيوز

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، المستشار أحمد أبوزيد، إن الوزارة تتواصل حاليًا مع السلطات التونسية، لبحث موقف 17 صياداً مصريًا تم احتجازهم من الجانب التونسي.

وأوضح أبو زيد، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن الخارجية بدأت جمع المعلومات عن الصيادين وكيفية القبض عليهم من خلال ذويهم، مشيرًا إلى أن الساعات القادمة ستشهد أنباء جديدة بشأن موقف الصيادين، عقب انتهاء الاتصالات مع السلطات التونسية.

وذكر المتحدث، أن الوزارة بدأت اتصالاتها مع السفير المصري في تونس، للوقوف على حقيقة الواقعة واتخاذ اللازم في هذا الشأن، مؤكداً على العلاقة الوطيدة بين الجانبين المصري والتونسي.

وفي نفس السياق، تقدمت النائبة هالة أبوالسعد، عضو البرلمان المصري عن محافظة كفر الشيخ، ببيان عاجل في البرلمان، بعد إلقاء القبض على الصيادين المنتمين لقرى داخل محافظتها، من بينها قرية ”برج مغيزل“ بمركز مطوبس في المحافظة بعد القبض عليهم.

وقالت النائبة البرلمانية في بيان رسمي، إنها تلقت خبر القبض على الصيادين المستقلين لمركب صيد يسمى ”ملاك البحر“ من قبل السلطات التونسية وعلى متنه 17 صياداً،  حيث احتجزت المركب في ميناء جرجيس بصفاقس في تونس.

وكانت المركب قد بدأت رحلة الصيد في 3 يناير الحالي، وتم إلقاء القبض علي الصيادين والتحفظ على المركب والمعدات من قبل السلطات التونسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com