برلمانيون يطالبون بتشكيل لجنة تقصي حقائق في الفساد المصري

برلمانيون يطالبون بتشكيل لجنة تقصي حقائق في الفساد المصري

المصدر: محمد علاء- إرم نيوز

تقدَّم 20 عضوًا بمجلس النواب المصري إلى رئيس المجلس علي عبد العال، بطلب لتشكيل لجنة تقصي حقائق بشأن ما أسموه ”مافيا الفساد في الجهاز الإداري للدولة، وإهدار المال العام“.

وقال طارق الخولي، عضو ”ائتلاف دعم مصر“ إنه تقدَّم ببيان موقّع من 20 نائبًا، تضمَّن الإشارة إلى أن الفساد تحوَّل على مدار عقود من الزمان، إلى عقيدة راسخة في وجدان الجهاز الإداري للدولة، وبات يستنزف مواردها، ويفتك في عضد المجتمع، وينهش بأنيابه من يحاول أن يواجهه أو يقترب منه، مضيفًا أن الأمر بات حرب بقاء، إما مصر أو الفساد.

وطالب الخولي، رئيس البرلمان، بتشكيل لجنة تقصي حقائق، يكون دورها كشف الحقائق للرأي العام، لتحديد المسؤولية السياسية، وإرسال تقاريرها للنائب العام، لتحديد المسؤولية القانونية، وإصدار توصيات ومقترحات تشريعية، من شأنها تحديد وتعظيم استراتيجية مكافحة الفساد.

وبات واضحًا أن قضايا الفساد الأخيرة، التي ضبطتها هيئة الرقابة الإدارية، وتم الإعلان عنها، جاءت صادمة للرأي العام المصري، وكاشفة في الوقت نفسه، عن فداحة تلك الجرائم، التي تغلغلت في معظم مفاصل الدولة.

غير أن هيئة الرقابة الإدارية تلتزم في حملاتها لمكافحة الفساد، بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، التي أعلن عنها في تصريحات أطلقها قبيل بضعة أسابيع، خلال حواره مع رؤساء تحرير الصحف المصرية، حين أكد أنه لا يميل إلى اتخاذ إجراءات استثنائية، وأنه عبر القانون وبأدواته، سوف تُتخذ إجراءات رادعة لمكافحة الفساد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com