بعد فضيحة ”مجلس الدولة“.. قضية فساد جديدة بقيمة 113 مليون جنيه في مصر

بعد فضيحة ”مجلس الدولة“.. قضية فساد جديدة بقيمة 113 مليون جنيه في مصر

المصدر: محمد علام - إرم نيوز

كشفت الرقابة الإدارية  المصرية الخميس قضية فساد جديدة وصفت بأنها  الأضخم داخل قطاع المحليات في مصر.

وألقى ضباط الرقابة الإدارية، مساء الخميس، القبض على  رئيس قسم أملاك الدولة بالوحدة المحلية لمركز ومدينة كفر الدوار سابقاً، بعد اتهامه بتسهيل الاستيلاء على 18 فداناً من أملاك الدولة، تقدر قيمتها بقرابة 111 مليون جنيه.

وبدأت الواقعة بوصول معلومات عن المتهم وقيامه بتحويل الأرض من أملاك الدولة إلى أراضٍ خاصة بالشهر العقاري، ليسهُل الاستيلاء عليها عبر الثغرات القانونية، وتحديد سعر المتر في الأرض بـ 150 جنيهاً، في حين أن قيمته الحقيقية تتجاوز 1500جنيه.

وخلُصت  التحريات إلى أن المسؤول السابق تعاون مع شخص آخر قام بدفع 105 آلاف جنيه لأكثر من 7 آلاف متر من أراضي أملاك الدولة، ضمن حدود الوحدة المحلية، بعد تقدير متر الأرض بـ 150 جنيهاً.

وبعد متابعة عدد من المسؤولين في المحافظة لمعلومات أبلغوا بها حول القضية، تبيّن تزوير المتَّهم لكشوف حصر أراضي الدولة، وتحصيل مبالغ مالية دون موافقة الجهات الرسمية والمالية المختصة، ودون عرضها على اللجان المعنية.

وتواصل كوادرالرقابة الإدارية التحقيقات مع المتهم، حيث أوضح مصدر مطلع، في تصريحات خاصة لـ ”إرم نيوز“، أن القضية قد تطال قيادات سابقة بالمحافظة، ووزارة التنمية المحلية في عمليات التزوير والاستيلاء على أراضي الدولة.

وتمكنت فرق الرقابة من ضبط قضايا فساد في بنك التنمية والائتمان الزراعي ”بنك الفلاح المصري“ حالياً، بذات  المحافظة، وقضية فساد أخرى بمحافظة المنيا، وذلك بعد القضية التي هزَّت مصر والخاصة بمجلس الدولة والتي أعقبها انتحار القاضي وائل شلبي نائب رئيس مجلس الدولة، بعد تحقيقات أجريت معه بشأن اتهامه مع مدير عام المشتريات والتوريدات بالمجلس بالرشوة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com