البدء بتسليم رفات ركاب الطائرة المصرية إلى ذويهم

البدء بتسليم رفات ركاب الطائرة المصرية إلى ذويهم

المصدر: القاهرة - شوقي عصام

أعلنت شركة مصر للطيران، أنها ستبدأ اليوم السبت بتسليم ما عُثر عليه من رفات الركاب الذين لقوا مصرعهم، نتيجة سقوط الطائرة في أعماق البحر المتوسط بتاريخ 19 أيار/مايو الماضي، وذلك أثناء رحلة العودة من باريس إلى القاهرة .

 وبحسب الشركة، سيتم البدء بتسليم رفات الضحايا المصريين أولا.

وقالت الشركة في بيان صدر عنها، إنه ”بعد عمليات تسليم رفات الضحايا المصريين، سنقوم تباعًا بتسليم رفات الضحايا الفرنسيين والجنسيات الأخرى الذين كانوا على متن الطائرة“، مشيرة  إلى أنها ”تعمل على متابعة إجراءات تسليم رفات طاقم الطائرة إلى ذويهم في القاهرة“.

ولفت البيان، إلى أنه ”تم تسليم الرفات من مشرحة زينهم لذوي وأهالي الضحايا، وذلك بحضور عدد من ممثلي الطيران المدني“،  منوهة إلى أن ذلك تم ”تنفيذاً للقرار الصادر عن النائب العام المصري“.

ولم يتطرق البيان إلى أعداد هؤلاء الركاب، ولم يوضح الآلية التي سيتم بها تسليم رفات الضحايا غير المصريين إلى ذويهم.

وسقطت الطائرة في البحر المتوسط في 19 أيار/مايو الماضي أثناء رحلة لها من باريس إلى القاهرة، ولقي جميع من كانوا على متنها مصرعهم وعددهم 66 شخصًا، بينهم 15 فرنسيا وعراقيان وبريطاني وبلجيكي وكويتي وسعودي وسوداني وتشادي وبرتغالي وجزائري وكندي.

وفي تموز/يوليو الماضي، تم العثور على قطع من حطام للطائرة في شواطئ مدينة نتانيا شمال إسرائيل.

 وكان وزير الطيران المصري شريف فتحي، أكد على أنه لا يوجد أي نوع من أنواع إلقاء المسؤولية بين القاهرة وباريس حول سقوط طائرة مصر للطيران، التي كانت قادمة من باريس وسقطت في البحر المتوسط خلال توجهها للأجواء المصرية.

وقال فتحي في تصريحات سابقة إنه ”لا يوجد طرف سواء في الجانب المصري أو الفرنسي، يُلقي بالمسؤولية على الآخر“، لافتا إلى أن “ مسؤولية التعويضات لأهالي الضحايا سواء فرضت على الجانب المصري أو الفرنسي لن تكون مثارا للجدل، ولن يدفع أحد الجانبين لإلقاء المسؤولية من طرف على آخر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com