مصر.. محكمة تجمع مرسي ونجله وقيادات الإخوان وخصومهم في يوم واحد

مصر.. محكمة تجمع مرسي ونجله وقيادات الإخوان وخصومهم في يوم واحد

المصدر: محمد علام – إرم نيوز

قال مصدر قضائي في تصريحات لـ“إرم نيوز“ إن أسامة مرسي نجل الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، سيمثل صباح غد السبت أمام محكمة جنايات القاهرة، لاتهامه في قضايا تحريض على العنف وتخريب مؤسسات الدولة، وضمه في القضية المعروفة إعلامياً بـ“فض اعتصام رابعة“ عقب ثورة 30 يونيو 2013 التي عزلت والده عن الحكم.

وألقت قوات الأمن القبض مساء أمس الخميس، على نجل الرئيس المعزول من داخل منزله بالزقازيق في محافظة الشرقية، حيث تم اقتياده إلى قسم شرطة مدينة نصر بالقاهرة، ومنه إلى سجن مزرعة طرّة، تمهيداً لحضوره جلسة الغد.

احتمال التأجيل

وأوضح المصدر أن القبض على نجل الرئيس المعزول، يعد الأول من نوعه، حيث لم يتم القبض عليه مسبقاً في قضايا مماثلة، مرجحاً تأجيل الجلسة ليوم 23 إبريل القادم ليلحق بباقى المتهمين في القضية، مؤكداً توقيع أسامة مرسي على أمر إحالته لمحكمة الجنايات، لبدء محاكمته مع باقي المتهمين.

وأسامة مرسي جاء ضن قائمة المتهمين في القضية رقم 34150 لـسنة 2015 جنايات مدينة نصر أول، والتي تضم 739 متهمًا في مقدمتهم محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، وعدد من القيادات الإخوانية، من بينهم عصام العريان وباسم عودة وأحمد عارف وأسامة ياسين وعصام سلطان ومحمد البلتاجي وآخرون.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، قد أجلت مؤخرا، محاكمة المتهمين في القضية لجلسة غد السبت 10 ديسمبر لفض الأحراز، مع إخلاء سبيل المتهم عاطف صلاح المريض بسرطان الكبد، وتغريم المتسبب في تأخر حضور المتهم ألف جنيه مصري.

الخصوم حاضرون

وتزامناً مع محاكمة أسامة، سيكون والده بنفس المحكمة، ولكن في دائرة قضائية أخرى، لاتهامه في القضية المعروفة إعلامياً بـ“إهانة القضاء“، حيث قررت المحكمة في وقت سابق تأجيلها لجلسة 10 ديسمبر لنظر محاكمته و24 آخرين من قيادات الإخوان، من بينهم صبحي صالح وحمد سعد الكتاتني ومحمد البلتاجي، وكذلك الإعلامي توفيق عكاشة، والنائب السابق حمدي الفخراني ”المحبوس حاليا على خلفية قضية فساد“، حيث يعد الأخيران من خصوم الإخوان ومعارضيهم، قبل وأثناء وبعد توليهم السلطة.

وتسند النيابة للمتهمين عدة تهم، من بينها سب وإهانة القضاء بطريق النشر والإدلاء بأحاديث في القنوات التليفزيونية والمحطات الإذاعية ومواقع التواصل الاجتماعي، من خلال عبارات تحمل الإساءة والازدراء والكراهية للمحاكم والسلطة القضائية، والإخلال بمقام القضاة وهيبتهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com