عضو لجنة العفو عن النشطاء المصريين: قائمة ثانية أمام السيسي خلال يومين – إرم نيوز‬‎

عضو لجنة العفو عن النشطاء المصريين: قائمة ثانية أمام السيسي خلال يومين

عضو لجنة العفو عن النشطاء المصريين: قائمة ثانية أمام السيسي خلال يومين

المصدر: زينب وحيد - إرم نيوز

كشف عضو لجنة العفو الرئاسي عن الشباب المحبوسين، محمد عبدالعزيز، عن تفاصيل القائمة الثانية، التي ستصل رئاسة الجمهورية خلال يومين، لاستصدار قرار بالعفو عنهم.

وأشار عبدالعزيز في اتصال هاتفي مع ”إرم نيوز“ إلى أن اللجنة تضع اللمسات الأخيرة على القائمة الثانية، لإرسالها إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال يومين، لافتًا إلى أن العفو سيشمل بعض الصحفيين، بينهم الكاتب أحمد ناجي، ومجموعة أخرى سيعلن عنها قريبًا.

وأضاف أن اللجنة ستعقد اجتماعًا مساء الأحد، للنظر في الحالات الواردة إليها عن الشباب المحبوسين، منوهًا الى أن اللجنة تحاول حصر عدد أكبر في القائمة الثانية من الأولى، وفق ثلاث فئات الأولى تضم الحالات التي ما زالت أمام تحقيقات النيابة، والثانية تضم المحبوسين احتياطيًا على ذمة قضايا، والثالثة من صدر ضدهم أحكام باتت نهائية.

وفي هذا السياق، قالت النائبة منال ماهر، عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن تواصل الإفراج عن الشباب المحبوسين، سيساعد على إقامة جسور بين الشباب والدولة.

ودعت عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان في اتصال هاتفي لـ“إرم نيوز“ رئاسة الجمهورية والحكومة، للعمل على اتخاذ قرارات مماثلة، لكسب ثقة الشباب مرة أخرى، لافتة إلى أنه جار التنسيق بين لجنة العفو الرئاسي ومجلس النواب، لإعداد القائمة النهائية.

من جانبها، قالت فاطمة بكري، نائب رئيس جمعية ”المرأة والعمل لكافحة الفقر“ لـ“إرم نيوز“ إن قرار العفو يجب أن يشمل الحالات التي تمر بأزمات صحية تصعب معالجتها داخل السجون، داعية إلى ضرورة الاهتمام بفئات مسجوني الرأي بشكل أكبر.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، قد أصدر قبل أسبوعين قرارًا بالعفو عن بعض الشباب المحبوسين على ذمة قضايا، يضم 82 شاباً، بينهم إسلام بحيري.

وتشكلت لجنة لفحص حالات المحبوسين، برئاسة الدكتور أسامة الغزالي حرب، القيادي بحزب المصريين الأحرار، وعضوية الكاتبة الصحفية نشوى الحوفي، ومحمد عبد العزيز، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان.

وتكون اللجنة مختصة بفحص حالات الشباب المحبوسين على ذمة قضايا، على أن تكون مهمتها تجميع الموقف العام وبيانات الشباب المحبوسين وعرضها على رئاسة الجمهورية، وذلك بالتنسيق مع لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com