مسؤول مصري “مستقيل”: فساد وزارة الزراعة ممنهج منذ العام 1982 (فيديو إرم)

مسؤول مصري “مستقيل”: فساد وزارة الزراعة ممنهج منذ العام 1982 (فيديو إرم)

قال الدكتور، سعيد خليل، مستشار وزير الزراعة السابق المستقيل، إن المنظومة الزراعية في مصر بمختلف عناصرها، تعرضت لحجم فساد منذ ديسمبر 1982 وحتى الآن، بقيمة 1.5 تريليون جنيه، مشيرًا إلى أن الفساد الزراعي ممنهج، ويتم بأيدٍ مصرية، بعلم ودون علم الوزراء.

وأضاف في لقاء خاص مع “إرم نيوز”، أن السبب الحقيقي وراء استقالته، هو اعتراضه على قانون يسمح بدخول كميات من القمح به نسبة 0.05% من فطر “الإرجوت”، منوهًا إلى أنه قدم دراسات تعيد هيكلة المنظومة الزراعية بأكملها، وتجعل جميع مؤسساتها مترابطة، وتساعد في تطوير الزراعة المصرية، ولكن الوزير لم يهتم بها، واعتمد أشخاصًا غير متخصصين.

وتابع خليل، أنه اكتشف وجود فساد بمنظومة القمح، عندما أعلن وزير التموين، عن توريد 5.4 مليون طن من القمح، مع العلم أن عدد “صوامع” و”هناغر” و”شون” القمح في مصر، 517 صومعة، بطاقة تخزين 3.8 مليون طن، في حين أنه تمّ الحديث عن تخزين كميات أكبر بكثير من الطاقة الاستيعابية، لافتًا إلى أنه تعاون مع لجنة تقصي الحقائق بالبرلمان، وأمدها بكل المعلومات، واكتشف فسادًا بقيمة 553 مليون جنيه في 12 صومعة فقط، والقضية حاليًا في القضاء، وهناك اتهامات لحوالي 312 شخصًا بالفساد.

شاهد الفيديو: