بعد تعويم الجنيه.. تعرّف على نسبة الزيادة المحتملة على أسعار الدواء في مصر

بعد تعويم الجنيه.. تعرّف على نسبة الزيادة المحتملة على أسعار الدواء في مصر

توقعت غرفة صناعة الأدوية في اتحاد الصناعات المصرية، اليوم الثلاثاء، ارتفاع تكاليف صناعة الدواء بنحو 50%، نتيجة تحرير سعر صرف الجنيه.

وقال “رياض أرمانيوس” نائب رئيس غرفة صناعة الأدوية في اتحاد الصناعات المصرية، خلال مؤتمر صحفي اليوم، إن تكاليف إنتاج شركات الدواء قد ترتفع بنسبة تصل 50% بسبب تعويم الجنيه.

بينما أشار “أحمد العزبي” رئيس غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، إلى أن سعر الصرف حاليًا تسبب في رفع سعر الدواء وتكلفته عن الأسعار العادية.

وتستورد مصر 90% من المواد المستخدمة في تصنيع الدواء من الخارج، بينما تفرض التسعيرة الجبرية في بيع الأدوية.

ويبلغ عدد مصانع الأدوية العاملة في مصر، 150 مصنعًا بحجم استثمار يتجاوز 40 مليار جنيه (2.22 مليار دولار).

وكانت مصر أقرت نهاية الأسبوع الماضي تحرير صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية، ليصل سعر الدولار اليوم الثلاثاء إلى نحو 18 جنيها في السوق الرسمية، مقابل نحو 8.78 جنيه قبل التعويم.