مصري يقتل ابنته بالجوع والعطش لمنعها الزواج من حبيبها

مصري يقتل ابنته بالجوع والعطش لمنعها الزواج من حبيبها

أقدم أب مصري على قتل ابنته بعد أن منع عنها الطعام والشراب لعدة أيام، مع استخدام  كافة وسائل التعذيب ضدها سواء بالضرب أو حلق الشعر، وذلك للوقوف ضد رغبتها في الزواج من شاب تحبه ويحبها.

ووقعت الحادثة بمنطقة بولاق الدكرور في العاصمة المصرية القاهرة، حيث سعى الأب “أ.خ” لإخفاء جريمته عن طريق تقدمه ببلاغ رسمي إلى قسم شرطة الجيزة، يفيد بمصرع ابنته “م.أ.خ” في نهاية العقد الثاني من عمرها، ليبدأ بعد ذلك بإجراءات الدفن بعد توقيع الكشف الطبي عليها من قبل طبيب الوحدة الصحية.

وبعد توقيع الكشف الطبي، انتاب الطبيب الشك في وجود شبهة جنائية في وفاة الابنة، بعد أن وجد شعرها محلوقًا مع وجود كدمات وآثار تعذيب قديمة وحديثة على جسدها، الأمر الذي يعني وجود اعتداءات سابقة وليست وفاة طبيعية.

وحينها بدأ رجال الأمن في كشف غموض الحادث، حيث تبين بعد ساعات أن الأب منع الطعام والشراب نهائياً عن ابنته لعدة أيام بسبب حبها لشاب ورغبتها في الارتباط به رسمياً، في ظل رفض أسرتها ليعترف الأب بارتكاب جريمته وقتله ابنته جوعاً وعطشاً واعتداءً بالضرب، مبرراً ذلك بأن الضحية قامت بشراء بعض مستلزمات الزواج، لترتبط بالشاب دون علمه.

وقررت النيابة العامة حبس الأب 4 أيام على ذمة التحقيقات، في حين تولى رجال الأمن إنهاء الإجراءات الخاصة بتصريح الدفن مع عدد من أفراد الأسرة.