وزارة الأوقاف المصرية تحذّر من أية ”ممارسات طائفية“ خلال ذكرى عاشوراء – إرم نيوز‬‎

وزارة الأوقاف المصرية تحذّر من أية ”ممارسات طائفية“ خلال ذكرى عاشوراء

وزارة الأوقاف المصرية تحذّر من أية ”ممارسات طائفية“ خلال ذكرى عاشوراء

المصدر: القاهرة - إرم نيوز

حذرت وزارة الأوقاف في مصر السبت، من أي ممارسات طائفية في ذكرى عاشوراء التي تصادف هذا الأسبوع، وذلك بعد غلق ضريح الحسين مؤخرًا.

 وقالت الوزارة في بيان رسمي السبت إن ”أي محاولات لاستعراضات طائفية وبخاصة في مساجد آل البيت ستواجه بكل حسم، وبالقانون“.

وشددت الوزارة في بيانها على أن ”أي خروج على حرمة المساجد أو قدسيتها سيواجه من الوزارة بكل حسم من خلال محاضر رسمية بموجب الضبطية القضائية الممنوحة لمفتشيها“.

في السياق، قال مصدر أمني  في مديرية أمن القاهرة لـ“إرم“ إن ”المنطقة المحيطة بمناطق الجمالية والأزهر والغورية، ستشهد تجمعات أمنية تمنع قيام احتفالات طائفية تأخذ ملامح عنف في الممارسة، سواء في الساحات أوالشوارع أو في أماكن ملحقة ببعض المساجد الخاصه بآل البيت“.

وأفاد المصدر بأن ”هناك بعض المقيمين في مصر من دول العراق وسوريا، ينتمون للمذهب الشيعي ويتوافدون على هذه المساجد في تجمعات خلال المناسبات الدينية، بالإضافة إلى من ينتمون للمذهب ذاته من المصريين“.

وأوضح المصدر أن ”مواجهة هذه الممارسات يأتي لرفض الطرق العنيفة الممارسة فيها، بالإضافة إلى قطع الطريق على من يعارضون هذا المذهب ويردون على هذه الاحتفالات بممارسات أكثر عنفًا“.

ولا يوجد إحصاء رسمي بأعداد الشيعة في مصر؛ إلا أن بعض الأرقام المتداولة تشير إلى أن أعدادهم ما بين 15 إلى 20 ألفا.

وبحسب تقارير، فإن الشيعة في مصر ظلوا حبيسي الأضرحة أو بعض الشقق التي حولوها لحسينيات خوفًا وهربًا من الأمن، لكنهم بعد ثورة يناير بدأوا في الظهور على السطح، وأخذوا مساحة من الحركة والحرية أكبر من قبل، وطالبوا بممثلين لهم في لجان الدستور سواء 2012 أو 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com