هل بدأ العسكر بالعودة من جديد إلى وزارات مصر؟

هل بدأ العسكر بالعودة من جديد إلى وزارات مصر؟
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2016-09-06 12:32:28Z | http://piczard.com | http://codecarvings.comÿÿÿM"±=bÿ

المصدر: حسن خليل- إرم نيوز

أثار اختيار اللواء محمد علي الشيخ، لتولي حقيبة التموين في مصر خلفاً للدكتور خالد حنفي، الوزير المستقيل، جدلاً بين مؤيدين ومعارضين، وسط اتهامات بسعى النظام لـ“عسكرة الوزارة“ باختيار شخصيات عسكرية.

ويرى أنصار تعيين الشيخ، أن ذلك يعتبر أمراً حتمياً لطبيعة الظروف الحالية والجهاز الإداري للدولة، الذي يحتاج على رأسه شخصية عسكرية.

ويأتي الاختيار بعد القضية المعروفة إعلامياً بـ“فساد توريد القمح“ والتي استقال على إثرها الوزير السابق بعد كشف فساد بمئات الملايين من الجنيهات في عمليات التوريد الوهمية لمحصول القمح.

ويقول الدكتور سعيد صادق، أستاذ الاجتماع السياسي في تصريحات لـ“إرم نيوز“ إن اللجوء لوزير عسكري لإدارة وزارة التموين، ربما يكون ضرورة حتمية في الظروف الحالية، التي تعيشها مصر، خاصة بعد الفساد الذي ظهر في عملية توريد القمح، إلى جانب الخلل في منظومة الإدارة بالوزارة، مثل غالبية الوزارات في مصر.

وأوضح صادق أن اختيار شخصية عسكرية لإدارة مكان ”مليء بالفساد“، ربما يتمتع بنوع من الحسم والحزم، نتجية ”تعود“ الشخصية العسكرية على الالتزام والدقة واحترام الوقت، وطبيعة البعض، الذين لا يجيدون عملهم سوى بوجود ”شخصية قوية“ على رأس العمل.

وذكر صادق أن الجهاز الإداري في مصر يفتقر للكفاءة، نتيجة سياسات خاطئة منذ سنوات طويلة، مختتماً حديثه لـ“إرم نيوز“ قائلاً: ”أعتقد أن الاختيار جاء كون الشيخ يتمتع بشخصية عسكرية حاسمة، خاصة أن الوزير الجديد له خبرة مسبقة في إدارة ملف التموين، ومن الصعب تقييم اختياره كونه عسكرياً فقط وتجاهل خبرته السابقة“.

عسكرة الوزارة

وقال شريف الروبي، المتحدث باسم حركة 6 أبريل ”الجبهة الديمقراطية“ إن تعيين وزراء عسكريين قادمين من المؤسسة العسكرية هو مخطط يتم تنفيذه من أجل ”عسكرة الوزارة“، مشيراً إلى أن ”النظام الحاكم في مصر مستفيد من ضعف الوزراء حتى يظهر ضعف المدنيين، ومن ثم مباركة تعيين وزراء عسكريين، وسط مبررات القدرة على الحسم والحزم“، وفق تعبيره.

وأضاف ”الروبي“ في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن هناك شخصيات تروج الآن لفكرة تعيين وزراء عسكريين، أمثال حقائب التعليم والصحة والتضامن الاجتماعي، وبعض الوزارات الأخرى، وقال الروبي بهذا الصدد: ”هل لا يوجد سوى العسكريين القادرين على إدارة الوزارات؟“.

وقال المتحدث باسم 6 أبريل، إن ”الوزراء المنتقين، وما شهدته الفترة الماضية، سواء كانوا عسكريين أو من الشرطة أو مدنيين تصب في رصيد الرئيس السيسي، وفشل وزراء مدنيين لا يعني فشل الوزارة المدنية، وإنما يعكس سوء الاختيار والفشل في تقييم الأشخاص“ مختتماً حديثه ”هناك اتجاه لعسكرة الوزارة وزير تلو الآخر“.

وشغل وزير التموين الجديد منصب رئيس هيئة الإمداد والتموين الأسبق بالقوات المسلحة، إلى جانب توليه مسؤولية جهاز الخدمات العامة، ثم خروجه للمعاش والتقاعد من الخدمة قبل نحو عام ونصف، وكان له دور بارز فى ثورة 25 يناير 2011، بعد تكفل القوات المسلحة بتوفير السلع الأساسية، والمواد الغذائية، للعديد من المحافظات، خاصة في صعيد مصر، بالإضافة إلى دوره الكبير في حل أزمة إضرابات النقل العام المتكررة في القاهرة الكبرى، بعد نجاحه في تشغيل إدارة النقل التابعة للهيئة، بدلاً من أتوبيسات النقل العام، وهو من مواليد القاهرة عام 1952.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة