دبلوماسي تركي يفاجئ ”الإخوان“ بتفسير شعار ”رابعة“ – إرم نيوز‬‎

دبلوماسي تركي يفاجئ ”الإخوان“ بتفسير شعار ”رابعة“

دبلوماسي تركي يفاجئ ”الإخوان“ بتفسير شعار ”رابعة“

المصدر: القاهرة - شوقي عصام

قدم القائم بالأعمال التركي في القاهرة، السفير علي رضا جوناي، تفسيرًا جديدًا للمسؤولين الدبلوماسيين في مصر، حول رفع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، علامة ”رابعة“، التي تعتبر شعارًا لجماعة ”الإخوان المسلمين“، وذلك بعد فشل الانقلاب العسكري الذي شهدته تركيا الجمعة قبل الماضي.

وقال ”جوناي“: إن ”أردوغان“ عندما يشير بأصابعه الأربعة ليس دعمًا أو تأييدًا لجماعة ”الإخوان المسلمين“، وليس رفعًا لشعارهم، موضحًا أن إشهار الأصابع الأربعة يعني بالتركي: ”وطن واحد، أمة واحدة، شعب واحد، علم واحد“، وهو شعار يعرفه الأتراك جيدًا ويستخدم منذ عقود، لافتا إلى أنه أبلغ السلطات المصرية بهذا القصد خلال الأيام الماضية.

وأشار ”جوناي“ خلال مؤتمر صحفي ظهر الأحد بمقر إقامته بالجيزة، إلى أن مصر ما زالت تتخذ موقفًا من النظام التركي، مدللاً على ذلك بإفشال القاهرة قرار مجلس الأمن حول الأحداث في تركيا بالتأكيد على شرعية النظام التركي ضد الانقلاب، برفض القاهرة إدراج عبارة ”حكومة منتخبة ديمقراطيا“، الأمر الذي دفع عددًا من المحررين الدبلوماسيين إلى رفض أسلوب حديث القائم بالأعمال التركي، مؤكدين أن الرئيس التركي يدعم ويأوي إرهابيين، ويساند ويحتضن عناصر وقيادات جماعة ”الإخوان“، التي وصفوها بـ“الإرهابية“، وعدم شجب الحكومة التركية و“أردوغان“ أي عملية إرهابية نالت من الشعب المصري وجيشه والشرطة المدنية، خلال السنوات الثلاث الماضية.

وقال محررون دبلوماسيون، للقائم بالأعمال: ”إنه بدلا من إبلاغ الحكومة المصرية برفض حكومته موقفها في قرار مجلس الأمن، فعليه توصيل مدى رفض الشعب المصري للمنهج غير الديمقراطي بالاعتقالات الجماعية والعشوائية، التي تمارس على خلفية الانقلاب والفصل لعشرات الآلاف ومنع مئات الآلاف من المواطنين من السفر، وأيضا الرفض من جانب الشعب للمواقف المستفزة الداعمة للإرهاب من الحكومة التركية، مؤكدين أن القاهرة لها مواقف ثابتة لا تغيرها، والدليل عدم استضافة رجل الدين فتح الله غولن، الذي يتصف من جانبكم بـ“الإرهابي“، بعد أن كان في يوم ما رجلا حليفًا ومساندًا لـ“أردوغان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com