7 أغسطس

مصر.. مطالب بالإفراج عن سجناء الرأي قبل عيد الفطر

مصر.. مطالب بالإفراج عن سجناء الرأي...

القائمة المقرر عرضها على الرئيس المصري تضم عشرات الشباب بينهم بعض المحبوسين على خلفية مخالفة قانون التظاهر خلال الفترة الماضية.

تعد وزارة الداخلية المصرية، قائمة بعدد كبير من النشطاء المحبوسين على ذمة قضايا سياسية، وأخرى تتعلق بمخالفة قانون التظاهر، تمهيداً لعرضها على الرئيس عبد الفتاح السيسي، لإصدار قرار جمهوري بالإفراج عنهم قبل عيد الفطر المبارك.

وقالت مصادر لـ“إرم نيوز“، اليوم السبت، إن القائمة المقرر عرضها على الرئيس السيسي، تضم عشرات الشباب بينهم بعض المحبوسين على خلفية مخالفة قانون التظاهر، خلال الفترة الماضية.

وطالبت ”جبهة الدفاع عن الحريات“، بالإفراج الفوري عن كل سجناء الرأي خاصة المتبقين داخل السجون لموقفهم المعارض لاتفاقية إعادة ترسيم الحدود بين مصر والسعودية، وإعلان وجود جزيرتي تيران وصنافير، ضمن المياه الإقليمية السعودية، ومشاركتهم ودعوتهم في تظاهرات رافضة لها، إلى جانب من تم إصدار أحكام ضدهم في قضايا سياسية.

ومن المقرر، أن تعقد الجبهة مؤتمراً صحفياً خلال الساعات القادمة، لعرض كافة قضايا الرأي، التي يحاكم بموجبها مواطنون رفضوا الاتفاقية، وتم القبض عليهم عشوائيًا في إطار هذه الأحداث، بحسب بيان الجبهة.

وقالت ”إننا نتطلع أن يتمكن كل السجناء الرافضين للاتفاقية قبل عيد الفطر وقضاء هذه المناسبة الدينية المباركة في منازلهم ووسط أسرهم“.

وفي سياق آخر، ذكرت مصادر داخل المجلس القومي لحقوق الإنسان  في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“ أن المجلس تأكد من عدم صحة المعلومات المتعلقة بحالات الاختفاء القسري، التي استقبلها المجلس خلال الفترة الماضية.

وأشارت المصادر، إلى وجود قصور في معرفة المعلومات المتعلقة بأسماء المدعين، وظروف اختفائهم وأسبابها، الأمر الذي مثل عقبة كبيرة خلال الاتصالات، التي جرت بين قيادات المجلس والأجهزة الأمنية.

وأكدت أن هناك منظمات تحمل أسماء وهمية، تعمل على تشويه المشهد في مصر، وتدويل أي قضية قد يستخدمها المتربصون بالوطن، ضد مؤسساته، ووحدته الاجتماعية.