داخلية مصر ترفض عزاء الصحفيين بمقتل شرطة حلوان

داخلية مصر ترفض عزاء الصحفيين بمقتل شرطة حلوان

المصدر: القاهرة - شوقي عصام

رفضت وزارة الداخلية المصرية الاثنين، تلقي العزاء من وفد صحفي نيابي، توجه إلى مبنى الوزارة لتقديم واجب العزاء في شهداء العملية الإرهابية، التي استهدفت قوة شرطية في ضاحية حلوان، مما أسفر عن مقتل ضابط و7 أمناء شرطة.

وجاء رفض وزارة الداخلية لتقديم واجب العزاء من قبل الصحفيين، عندما تقدمت لجنة الدفاع والأمن القومي النيابية، بكشف الوفد النيابي الذي سيحضر إلى مبنى الوزارة، إذ أبلغت دائرة العلاقات العامة بالوزارة اللجنة النيابية بعدم إحضار الصحفيين، وأن يكون الوفد من النواب فقط.

وكان وفد صحفي نيابي توجه ضمن لجنة الدفاع والأمن القومي النيابية إلى مبنى وزارة الداخلية ، للقاء وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار، لتقديم واجب العزاء في شهداء عملية ضاحية حلوان، التي وقعت الأحد.

يأتي ذلك في إطار الأزمة المتصاعدة بين نقابة الصحفيين ووزارة الداخلية بعد أن قامت قوة أمنية باقتحام مبنى نقابة الصحفيين، لتنفيذ قرار ضبط وإحضار بحق صحفيين، وهو ما وجده قطاع كبير من الصحفيين، تجاوزا للقانون الذي حدد آليات دخول الأمن إلى حرم النقابة، الأمر الذي على إثره طالب صحفيون بإقالة وزير الداخلية.

على الرغم من إصدار مجلس نقابة الصحفيين بيان أدان فيه الحادث الإرهابي، الذي لحق بالقوة الأمنية في حلوان، في محاولة لفصل النقابة بين الأزمة مع الوزارة، والمساندة في مواجهة الإرهاب، إلا أن قيادات بالداخلية رفضت هذا البيان.

إزاء ذلك، رأى صحفيون أن وزارة الداخلية ما زالت تتمتع بالتصلب في التفكير، وأنها لا تجيد التفرقة بين الخلاف السياسي أو الرفض.

 وبين الصحفيون أن النقابة تقف خلف الدولة والشرطة في مواجهة الإرهاب، وأن المصاب طال الجميع، وأن هناك فرقا بين الخلاف في واقعة معينة، وبين تهديد الإرهاب للوطن الذي يجب مواجهته من الجميع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com