استثمارات كورية جنوبية في مصر بقيمة 3 مليارات دولار

استثمارات كورية جنوبية في مصر بقيمة 3 مليارات دولار

المصدر: محمود غريب - إرم نيوز

أعلنت وزارة التعاون الدولي المصرية اليوم الجمعة، عن استثمارات كورية جنوبية جديدة في السوق المصرية، في عدد من القطاعات الحيوية.

وبحثت وزيرة التعاون الدولي سحر نصر، مع بعثة بنك الاستيراد والتصدير الكوري الجنوبي، التي تزور مصر حاليًا الآليات التنفيذية، لبدء الاستثمارات في السوق المحلية، في 4 محافظات مصرية مختلفة.

واستعرضت الوزيرة المصرية مع البعثة الكورية، عددًا من المشروعات ذات الأولوية للحكومة، والتي ترغب في تنفيذها، ضمن الحزمة المالية المخصصة والبالغ قيمتها 3 مليارات دولار، وهي مشروعات الطاقة والكهرباء المتجددة، والصرف الصحي، ومعالجة المياه وتحليتها.

بعثات فنية الشهر المقبل

وتطرّق الجانبان إلى الخطوات التنفيذية المقبلة، لإيفاد بعثات فنية كورية إلى مصر الشهر المقبل، لدراسة كافة الأمور الخاصة بالمشاريع المزمع تنفيذها، حيث تم الاتفاق على توفير الجانب الكوري، لبعض المنح لإتمام دراسات الجدوى.

من جانبها، أبدت شركة دوسان للصناعات الثقيلة الكورية، رغبتها في تنفيذ عدد من مشروعات تحلية ومعالجة المياه في مصر بالخبرات والتكنولوجيا الكورية، وذلك للعمل على إنهاء الخطوات اللازمة، للبدء في تنفيذ مشروع معالجة مياه الصرف الصحي، بأربع محافظات مصرية.

اتفاقية التجارة الحرة

وفي سياق متصل، تجري القاهرة مفاوضات لتوقيع اتفاقية التجارة الحرة مع الاتحاد الأوراسي، بالإضافة إلى آخر التطورات في اتفاقيتي بناء محطة الطاقة النووية بالضبعة، والتمويل الروسي الخاص بالمحطة، واللتين تم توقيعهما في نوفمبر 2015، ويتم بموجبهما التوقيع على 4 عقود رئيسية، تعتبر نقطة انطلاق لإقامة المشروع.

ودعا السفير الروسي بالقاهرة، سيرغي كيربيتشينكو، الجانب المصري لحضور المنتدى الاقتصادي المزمع عقده، بمدينة سان بطرسبرغ في الفترة من 16 إلى 18 يونيو المقبل، بحضور نحو 400 شخص كل عام.

وفي 19 نوفمبر الماضي، وقعت مصر وروسيا اتفاقية تبني بمقتضاها روسيا محطة للطاقة النووية في منطقة الضبعة (شمال غرب)، وتقدم لها قرضًا لتغطية تكلفة تشييدها للمحطة، يُسدّد على 35 عامًا.

وتعاني مصر من نقص في الطاقة الكهربائية، أدى خلال الصيف الماضي، لانقطاعات متكررة ويومية للكهرباء في القاهرة ومعظم المحافظات الأخرى.

وقال وزير الكهرباء المصري، مؤخرًا، إنه من المقرر أن يبدأ تشغيل أول وحدتين لتوليد الكهرباء من الطاقة النووية بالضبعة عام 2024، يليها الوحدة الثالثة عام 2025، والرابعة عام 2026.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com