السيسي يتجاهل أزمة الصحفيينَ و يتقدم بكشف حساب عن إنجازاته

السيسي يتجاهل أزمة الصحفيينَ و يتقدم بكشف حساب عن إنجازاته

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

تجاهل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، في كلمة ألقاها أثناء إطلاق احتفالية موسم حصاد القمح الخميس، الأزمة الراهنة بين وزارة الداخلية والصحفيين التي نشبت بعد قيام قوات الأمن باقتحام مقر نقابة الصحفيين.

وجاء تجاهل السيسي للأزمة رغم تصاعدها، وذلك بعد إصرار وزارة الداخلية على موقفها، وعقد الصحفيين لجمعية عمومية طارئة، الأربعاء، واتخاذ خطوات تصعيدية، في الوقت الذي توقع فيه مراقبون بأن يتحدث الرئيس عن الأزمة سواء بالسعي نحو حلها أو إرضاء الصحفيين عن طريق تقديم اعتذار عما بدر من الوزارة، إلا أن هذا لم يحدث.

وكان عدد من رجال الأمن في وزارة الداخلية، اقتحموا مبنى مقر نقابة الصحفيين، واعتقلوا اثنين منهم، ووجهوا لهما اتهامات بحيازة أسلحة ومتفجرات، إضافة إلى تهمة تعطيل الدستور.

في حين آثر الرئيس المصري بعد تجاهله لأزمة الصحفيين، التقدم بكشف حساب للمصريين، اثناء افتتاحه موسم الحصاد بمشروع المليون ونصف فدان، الذي تتبناه الدولة، والمقام في مدينة الفرافرة، بين من خلاله إنجازاته منذ توليه الحكم في يونيو 2014، معتبرا أن ”ما تم تنفيذه بدون مبالغة غير مسبوق، ويصعب على أي شعب تنفيذه في هذه المدة“.

وقال السيسي إنه ”سيتم إنشاء مزارع سمكية، و15 مصنع رخام، و2 خط أسمنت في سيناء“، لافتًا إلى أنه ”لم يكن يتحدث عن هذه المشاريع خوفًا من قوى الشر“.

وكشف السيسي عن أن ”إجمالي ما تم إنفاقه على تنمية سيناء حتى الآن، يتراوح ما بين 20 إلى 30 مليار جنيه“، مشيرًا إلى ”تنفيذ ألفي كيلو متر طرق، ضمن خطة التنمية“.

وفي معرض ذكر إنجازاته، أضاف أنه ”تم إنجاز 5 آلاف كيلو من مشروع الشبكة القومية للطرق، بتكلفة 50 مليون جنيه“، موضحًا أن ”هذه الشبكة قامت بعمل ربط لمحافظات مصر، فضلاً عن تنفيذ 135 كوبري إلى الآن، على أن الانتهاء من الباقي نهاية العام الجاري، ليصبح عددها 150 كوبري  بتكلفة 80 مليار جنيه“.

وطمئن السيسي شعبه في ظل الأوضاع القائمة في البلاد قائلا ”من الممكن أن يكون هناك قلق لدى المصريين من كثرة الأحداث، ولكن أطمئن المصريين، بأنني اتخذت قرابة ألفي قرار خلال السنتين والنصف الماضية، واللي بياخد القرار ميخافش“ حسب تعبيره.

كما أعلن السيسي عن وضع خطة لمعالجة العشوائيات الخطرة من خلال بناء 50 ألف وحدة سكنية، مشيرًا إلى أن ”شركات المقاولات توجهت إلى المواقع لبدء تحقيق العدالة الاجتماعية في مصر”،  منوها إلى ”البدء في إنشاء 6 مدن جديدة وهي ”شرق بورسعيد والإسماعيلية الجديدة والسويس الجديدة والعالمين الجديدة والعاصمة الإدارية ومدينة الجلالة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com