أخبار

مصر تستقبل كيري بإجراءات قضائية استباقية
تاريخ النشر: 20 أبريل 2016 14:32 GMT
تاريخ التحديث: 20 أبريل 2016 18:07 GMT

مصر تستقبل كيري بإجراءات قضائية استباقية

قال مراقبون إن قرار قاضي التحقيق ذلك يؤكد للإدارة الأمريكية أن مصر لا تقبل ضغطًا أو إملاءات يمكن أن تمس أمنها القومي.

+A -A
المصدر: القاهرة - شوقي عصام

قدم قاضي المحكمة، الموكل بالقضية المعروفة باسم ”تمويل منظمات المجتمع المدني“ في مصر، طلبًا للتحفظ على أموال 4 أشخاص جدد، في خطوة اعتبرها مراقبون رسالة استباقية لزيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، الذي يعتزم فتح هذا الملف وقضايا أخرى تتعلق بالحريات.

وأرجأت المحكمة لاحقاً النظر في القضية إلى مايو أيار، فيما تنظر محكمة جنايات القاهرة استئنافاً تقدم به نشطاء حقوقيون بارزون على قرار قضائي بتجميد أموالهم ومنعهم من السفر.

ورأى مراقبون أن تلك الخطوة تحمل رسائل متعددة للإدارة الأمريكية، تتعلق بحقوق السيادة وتجنب التدخل في الشؤون الداخلية المصرية لاسيما إجراءات القضاء، وذلك في ظل ما أشيع بأن كيري يزور مصر لمناقشة حالة الحريات في مصر وبحث ملف التمويل الأجنبي لمنظمات المجتمع المدني المصري، ومناقشة حالة المعتقلين على ذمة هذه القضية.

الأربعة الجدد في هذه القضية هم بهي الدين حسن مؤسس ومدير ”مركز القاهرة لحقوق الإنسان“، وأحد العاملين بالمركز، إلى جانب مصطفى الحسن مدير ”مركز هشام مبارك“ للقانون، وعبدالحفيظ طايل مدير ”المركز المصري للحق في التعليم“.

وسبق إدراج اسمي حسام بهجت المدير السابق لـ ”المباردة المصرية للحقوق الشخصية“، وجمال عيد مدير ”الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان“، اللذين صدر بحقهما سابقًا قرار بمنع التصرف في أموالهما.

وقالت هبة مورايف المديرة المساعدة للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية: ”توقعت التأجيل لأن هذا الأسبوع يشهد عدة زيارات خارجية رفيعة المستوى ويفترض أن هناك شخصا ما داخل النظام يدرك التكلفة الباهظة لهذه المحاكمة فيما يتعلق بصورة البلاد“.

وقال مراقبون إن قرار قاضي التحقيق ذلك يؤكد للإدارة الأمريكية وجون كيري أن مصر لا تقبل ضغطًا أو إملاءات يمكن أن تمس أمنها القومي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك