أخبار

مصر.. تقرير رئاسي يحذّر الحكومة من 4 وزراء  
تاريخ النشر: 17 أبريل 2016 22:31 GMT
تاريخ التحديث: 17 أبريل 2016 22:31 GMT

مصر.. تقرير رئاسي يحذّر الحكومة من 4 وزراء  

 وزير الداخلية جاء على رأس الوزراء الذين وجهت لهم الانتقادات الرئاسية، لعدم التواصل الجيد مع الرأي العام في عدد من القضايا التي أثارت جدلاً من خلال الإعلام.

+A -A
المصدر: شوقي عصام- إرم نيوز

انتقدت تقرير صادر عن الرئاسة المصرية، أداء 4 وزراء في الحكومة المصرية، هم وزراء ”التربية والتعليم، الصحة، الداخلية، التنمية المحلية“ منبهًا بضرورة معالجة الملفات التي ظهر عجز واضح من هذه الوزارات في حلها، وعدم تنفيذ التكليفات المطلوب إتمامها من خلال دواوين هذه الوزارات.

واستلمت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، تقريرًا من رئاسة الجمهورية أعد في الفترة الماضية عن تقييم أداء عمل الوزراء في الحكومة، يتضمن مدى التزام الوزراء بالتنفيذ الفعلي لخطابات التكليف الصادرة للعمل على أساسها، والتفاعل مع الجمهور والرأي العام من خلال تقييم شامل أعدته مجموعة المتابعة الحكومية، التابعة لديوان الرئاسة، والتي شكلت منذ 4 أشهر بتعليمات من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وجاء وزير الداخلية على رأس الوزراء الذين وجهت لهم الانتقادات الرئاسية، لعدم التواصل الجيد مع الرأي العام في عدد من القضايا التي أثارت جدلاً من خلال الإعلام، بالإضافة إلى زيادة الحوادث الفردية المتعلقة بالتجاوزات الشرطية من جانب ضباط وأمناء شرطة، وذكر التقرير في هذا الصدد، وقائع بعينها في هذا الشأن، لاسيما وقائع تجاوزات أمناء الشرطة.

وانتقد التقرير وزير التربية والتعليم الهلالي الشربيني في الأداء المتخبط حول تطوير المناهج، الأمر الذي جاء في صدارة خطاب التوجيه عند استلام منصبه، وأيضًا وقائع الفساد في الوزارة، والتي تزايدت في الفترة الأخيرة، فضلاً عن عدم التعامل الحاسم مع وقائع وتجاوزات تحدث من مدرسين وطلاب، عدم القدرة على التواصل مع الرأي العام وأولياء الأمور من خلال وسائل الإعلام.

وانصبت الانتقادات بشأن وزير التنمية المحلية، أحمد زكي بدر، حول عدم التواصل بشكل تام مع وسائل الإعلام من جانب الوزير، بالإضافة إلى انعدام جولاته في المحافظات، على الرغم من أن العمل المباشر للوزير يتعلق بمتابعة ”بدر“ لعمل المحافظين بالدرجة الأولى.

وانتقد التقرير الأداء الإعلامي للحكومة في خروج الوزراء للفضائيات والصحف، وتقديم ما يتم من إنجازات، وكشف حساب للمشروعات التي يتم افتتاحها أو إتمامها، والارتباك في إدارة الأزمات من خلال وسائل الإعلام، والخروج بتصريحات متناقضة وغير واضحة من الوزراء، مع تقديم توصيات بالتواصل المنضبط مع الرأي العام، من خلال الإعلام، وتنويع وسائل التواصل الجماهيري.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك