في تجاهل للتوصية الإيطالية.. ألمانيا مستعدة لتوريد السلاح لمصر

في تجاهل للتوصية الإيطالية.. ألمانيا مستعدة لتوريد السلاح لمصر

المصدر: محمود غريب– إرم نيوز

أعلن نائب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ووزير الاقتصاد والطاقة، زيجمار جابريل، عن أن بلاده مستعدة لتوريد السلاح إلى مصر، وذلك في تجاهل منه لتوصية مقدمة من إيطاليا إلى البرلمان الأوروبي، تقضي بحظر تصدير السلاح إلى مصر.

التوصية الإيطالية جاءت إثر قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، في مصر، إذ خاطبت إيطاليا الحكومات الأوروبية، بضرورة الضغط على مصر، ، وعدم التعاون العسكري وتصدير الأسلحة إلى مصر، لإنهاء التحقيقات الجارية في مقتل الطالب الإيطالي.

وكان وزير الداخلية المصري مجدي عبد الغفار، نفى أن تكون الشرطة المصرية ضالعة في مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، الذي عثر على جثته وعليها آثار تعذيب بعد اختفائه في القاهرة.

وقال جابريل، بمؤتمر صحفي عقد في القاهرة الأحد، عقب لقائه الرئيس عبدالفتاح السيسي: ”لا توجد قيود على تقديم الأسلحة لمصر“.

وأضاف نائب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، الذي يزور القاهرة على رأس وفد ألماني، لبحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين، أن ”مصر تسير على الطريق الصحيح، وتخطو خطوات واسعة نحو الديمقراطية“.

وأشار المسؤول الألماني، إلى أنه ناقش مع الرئيس السيسي قضايا مكافحة الإرهاب، وملف حقوق الإنسان وحرية التعبير وتأمين الحدود، لافتًا إلى أن ”ألمانيا تحرص على دعم مصر في تأمين حدودها ضد الإرهاب“.

وشدد جابريل على أن ”ألمانيا ستقدم كل الدعم لمصر فيما يتعلق بالمشاريع الاستثمارية“، معتبرًا أن ”مصر هي ركيزة أساسية للاستقرار في الشرق الأوسط“.

وعلى خطى ألمانيا، علمت ”إرم نيوز“ من مصادر مصريَّة رفيعة المستوى، أنه الجانبين المصري والفرنسي يعتزمان التوقيع على أكبر صفقة تسليح في تاريخ البلدين.

وكشفت المصادر ذاتها، أن الصفقة المرتقبة بين باريس والقاهرة، التي تقدر بحوالي 8.85 مليار يورو، وتشمل أنواعًا مختلفة من الأسلحة والعتاد والمروحيات، تهدف إلى تقوية مصادر تسليح النظام المصري، بعدما اشترى مطلع العام الماضي 24 طائرة رافال وفرقاطة فرنسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com