هل ينجح ساويرس باستغلال نفوذه في روما لحل أزمة ريجيني؟ – إرم نيوز‬‎

هل ينجح ساويرس باستغلال نفوذه في روما لحل أزمة ريجيني؟

هل ينجح ساويرس باستغلال نفوذه في روما لحل أزمة ريجيني؟

المصدر: القاهرة - شوقي عصام

قرر الملياردير المصري نجيب ساويرس التدخل في أزمة مقتل الشاب الإيطالي جوليو ريجيني، التي تسببت في تعكير العلاقات السياسية والدبلوماسية بين القاهرة وروما، من خلال حزب ”المصريين الأحرار“، الذي يعتبر مؤسسه ومموله الرئيس.

وسافر ساويرس إلى روما على رأس وفد من قيادات الحزب لبحث سبل الحفاظ على استقرار العلاقات بين البلدين وعدم تأثرها بالأزمة، والتوصل إلى حلول مناسبة ترضي الجانبين لاستكمال العمل على كشف خفايا الحادث.

ويرى مراقبون أن ساويرس سيستمثر علاقاته القوية في روما مستغلاً استثماراته الواسعة هناك، فضلاً عن علاقاته الشخصية بمسؤولين في دوائر صنع القرار بروما.

ويأمل الشارع المصري بأن يتمكن ساويرس من فتح طريق جديد للحوار بين الأجهزة الأمنية والقضائية في كل من القاهرة وروما، عقب وصول المحادثات بين البلدين إلى طريق مسدود، نتيجة رفض الجانب المصري الطلب الذي تقدم به الجانب الإيطالي، بتسليم السلطات المصرية سجلات تحمل ما يقدر بمليون مكالمة لمحيط منزل الشاب الإيطالي، الذي قتل قربه وتواجدت فيه الجثة.

وأشار مراقبون إلى أن الوفد الحزبي أخذ هذه المبادرة، في ظل حالة الصدام التي أحاطت الأزمة بين الجانبين، في إطار رفض السلطات الإيطالية لما توصلت إليه التحقيقات المصرية حتى الآن، ورفض استمرار التحقيقات بالنهج الحالي، ما أدى إلى عودة الوفد الأمني والقضائي المصري من روما، وتصعيد لهجة الحوار مع الإيطاليين.

وأوضح متابعون للأزمة، أن تدخل ساويرس في المقام الأول يتعلق بتخوفه من مساس استثماراته في إيطاليا على خلفية الأزمة، في حالة اتخاذ السلطات في روما موقفًا اقتصادياً ضد القاهرة، بالإضافة إلى حماية مشروعاته في مصر التي يسهم فيها شركاء إيطاليون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com