مصر.. الداخلية تصطدم مع النيابة بتحقيقات مقتل الشاب الإيطالي

مصر.. الداخلية تصطدم مع النيابة بتحقيقات مقتل  الشاب الإيطالي

المصدر: القاهرة - إرم نيوز

حالة من التناقض تسيطر على وزارة الداخلية في التعامل مع ملف تحقيقات مقتل الشاب الإيطالي ”جوليو ريجيني“، الذي فتح مجددًا بعد أن أعلنت الداخلية توصلها إلى مقتنيات الشاب الذي قتل في نهاية شهر يناير / كانون الثاني، واستلام النيابة للتحقيقات مساء الخميس الماضي.

التناقض جاء بحسب مصدر قضائي لموقع إرم نيوز، أكد في تصريحات خاصة، أن وزارة الداخلية طلبت من النيابة العامة حظر النشر في القضية لحين انتهاء التحقيقات، في حين أن الداخلية نفسها أصدرت بعد هذا الطلب بيانًا موجهًا لوسائل الإعلام، يحمل تفاصيل جديدة.

وأوضح المصدر أن رد النيابة حول الحظر في النشر للقضية لم يصدر، ولكن هناك اتجاهًا لعدم الحظر، نظرًا لعدم وجود ما تراه ضرورة لذلك، لاسيما أن طلب حظر النشر جاء بالتزامن مع إصدار بيان صحفي، متسائلاً: ”كيف ترغب الداخلية في حظر النشر في حين أنها تقوم بإرسال بيانات صحفية لوسائل الإعلام للنشر؟!“.

إيطالي-661x3281-661x328

وفي هذا السياق، قالت وزارة الداخلية في بيان مساء الجمعة، إنه تم العثور على كارنيه (بطاقة) منسوبة صدوره لوزارة الداخلية، ”مزورة“، مثبت عليها صورة أحد المتهمين بسرقة مقتنيات الشاب الإيطالي، وهو المدعو طارق سعد عبدالفتاح، وبطاقة تحقيق شخصية منسوب صدورها لقطاع مصلحة الأمن العام ”مزورة“، تنفيذًا لإذن النيابة العامة الصادر بتفتيش محل إقامة طارق سعد عبد الفتاح، ببندر أولاد صقر بالشرقية.

وأشارت الوزارة إلى أن أجهزة البحث بالتنسيق مع الفريق الأمني الإيطالي، توالي جهودها لفحص كل علاقات وارتباطات أعضاء التشكيل العصابي وتحديد الدوائر المتصلة بهم وظروف الجرائم التي ارتكبوها، والمناطق التي شهدت ارتكاب تلك الجرائم وفحص باقي المضبوطات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com