الحكومة المصرية تسترضي النواب لنيل الثقة

الحكومة المصرية تسترضي النواب لنيل الثقة

المصدر: القاهرة- حسن خليل

 قال مصدر داخل مجلس الوزراء، في تصريحات خاصة لشبكة إرم الإخبارية، إن مكتب رئيس الحكومة شريف إسماعيل، أجرى عدة اتصالات بعدد من أعضاء مجلس النواب، قبل استئناف جلسات البرلمان، المقرر انعقادها في السابع من شباط/ فبراير الجاري، وذلك قبل عرض برنامج الحكومة على البرلمان للحصول على ثقته كشرط أساسي لبقاء حكومته في عملها، وفقاً للدستور المصري.

وأوضح المصدر، أن مكتب رئيس الوزراء أبلغ عشرات النواب بزيارته للمحافظات التي يقطنون بها،للتعرف بنفسه على المشكلات التي تعاني منها المحافظات، مستعيناً بنواب البرلمان، ورؤيتهم وعرض المشكلات بأنفسهم.

وأكد أن المكتب، أجرى اتصالات مع قرابة 50 نائباً خلال الساعات الماضية، يمثلون قرابة 8 محافظات، لإخبارهم بالجولة، إلى جانب إمكانية اتخاذ قرارات سريعة وفورية لحل المشكلات التي تتطلب ذلك، ومن أبرزها تلوث المياه، ومشكلات الصرف الصحي وسوء حالة الطرق.

وذكر المصدر، أن إسماعيل سيخبر الوزراء بجولاته التي لم يحدد الجدول الزمني لها، وموعد زيارة كل محافظة في اجتماع الحكومة المقرر له الأربعاء المقبل، لاستعدادهم لتنفيذ أي قرارات سريعة قد يتم اتخاذها أثناء الجولات.

وصرح المصدر، بأن رئيس الوزراء لجأ للزيارات الميدانية بالمحافظات، بعد أفول نجمه بين الأوساط الشعبية، وعدم وصوله للمواطنين البسطاء مقارنة بسلفه المهندس إبراهيم محلب، الذي تميز بالنشاط المكثف له وجولاته الميدانية، التي أضافت له شعبية كبيرة حتى حال خروجه من منصبه، ليعمل مستشاراً للرئيس عبدالفتاح السيسي لشؤون المشروعات القومية.

من جهتهم، أكد نواب من محافظتي دمياط والسويس، تلقيهم اتصالات من قبل شخصيات بمجلس الوزراء توضح نية إسماعيل لزيارة المحافظات والوقوف على مشاكلها، وهو ما اعتبره النواب طريقة جديدة لجأ إليها رئيس الوزراء لكسب أصوات النواب حال التصويت على البرنامج المعد حالياً، والمقرر عرضه على البرلمان وهو ما يعرف بـ“برنامج الثقة“.

ووصف النواب في تصريحاتهم لـشبكة إرم الإخبارية، لجوء إسماعيل لذلك بأنه مجرد تقليد لأداء محلب، مشيرين إلى أن خطوته في النهاية تعد مشاركة إيجابية، وإن كانت متأخرة، محذرين من النزول للمحافظات والإطلاع على معاناة المواطنين دون وضع حلول جذرية وسريعة لها، تشعر المواطن بتحرك الحكومة لحل الأزمات في مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com