مصر للطيران تنفي تورط أحد موظفيها في حادث الطائرة الروسية

مصر للطيران تنفي تورط أحد موظفيها في حادث الطائرة الروسية

المصدر: القاهرة – محمود غريب

نفت شركة مصر للطيران، اليوم الجمعة، ما تردد حول تورط أحد موظفيها في حادث الطائرة الروسية المنكوبة بسيناء، نهاية أكتوبر الماضي.

وكانت وكالة رويترز للأنباء، قد نقلت في وقت سابق اليوم الجمعة، عن مصادر قريبة من التحقيقات في سقوط طائرة روسية فوق شبه جزيرة سيناء، بوجود اشتباه بأن فنيًا بشركة مصر للطيران، هو الذي زرع قنبلة على طائرة الركاب التي سقطت في أواخر أكتوبر الماضي.

وذكرت مصادر بالشركة المصرية في تصريحات صحفية اليوم، أنه لا يوجد أي دليل على تورط أحد من العاملين بالشركة في الحادث، وأن الأمن الوطني فحص بيانات كافة العاملين عقب سقوط الطائرة ولم يشتبه بأحد منهم.

وأشارت المصادر إلى أن كافة العاملين في قطاع الطيران يخضعون بشكل دائم للفحص الأمني، حيث تستبعد سلطة الطيران المدني كل من يثبت صلته أو تعاطفه مع التنظيمات الإرهابية.

وبينما لم تنته لجنة التحقيق المصرية حتى الآن من تحقيقاتها، فإن رئيس جهاز الأمن الفيدرالي الروسي ألكسندر بورتنيكوف، أعلن في نوفمبر الماضي، أن وراء تحطم الطائرة الروسية عمل إرهابي، وهو ما نفته لجنة التحقيق في كثير من المناسبات.

 وكانت الطائرة الروسية قد سقطت وعلى متنها 224 شخصًا بالقرب من مدينة العريش بوسط سيناء، عقب دقائق من إقلاعها من مطار شرم الشيخ في طريقها إلى روسيا، بعد فقدان الاتصال بها، حيث قُتل جميع المسافرين، وأغلبهم سياح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة