مصر تستبق ذكرى 25 يناير بمطاردة الإخوان

مصر تستبق ذكرى 25 يناير بمطاردة الإخوان

المصدر: القاهرة - يوسف القاضي

طارد رجال الأمن بوزارة الداخلية، خلال الساعات الماضية، عددًا كبيرًا من أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية، وفقاً لتصنيف الحكومة المصرية في غالبية المحافظات المصرية، قبل أيام من الذكرى الخامسة لثورة 25 يناير 2011.

وشنت قوات الأمن، حملة منذ الساعات الأولى للصباح، للقبض على أعداد كبيرة من أعضاء الجماعة، في ظل دعوات صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالجماعة، بالتظاهر في الذكرى الخامسة للثورة، بمشاركة بعض القوى والحركات السياسية، التي دعت لذلك، اعتراضًا على سياسة النظام الحاكم في مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقال مصدر أمني بوزارة الداخلية، في تصريحات خاصة لشبكة إرم الإخبارية، إن ”مطاردة العناصر الإخوانية، تأتي نتيجة وجود قرارات ضبط وإحضار لهم على خلفية تورطهم في قضايا تتعلق بالتحريض والمشاركة في أعمال العنف والتظاهر بالمخالفة لقانون التظاهر.

وأوضح المصدر، أن غالبية العناصر المقبوض عليها خلال الساعات الماضية، تعمل هذه الأيام على تكثيف نشاطها والدعوات لتظاهرات تخريبية في ذكرى الثورة، من خلال نشر دعوات التظاهر على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، إلى جانب كتابة عبارات وشعارات بالشوارع الرئيسية، ضد رجال الجيش والشرطة.

وأكد المصدر الأمني، أن الأيام المقبلة ستشهد القبض على عناصر جديدة، تدير أكثر من خلية إخوانية، تعمل على تمويل وترتيب تظاهرات 25 يناير الجاري، بالتعاون مع بعض الجهات الخارجية، من خلال إتاحة الفرصة لهم للحديث في الفضائيات التابعة للجماعة خارج البلاد، والإعلان عن كافة تفاصيلها.

ضبط عناصر ”فيس بوك“

ويأتي ذلك، بعد ساعات من قيام مباحث المعلومات والتوثيق بضبط 2 من القائمين على إدارة 47 صفحة على موقع التواصل الاجتماعي ”فيس بوك“، للتحريض ضد مؤسسات الدولة، وذلك في إطار قيام بعض أعضاء تنظيم الإخوان الإرهابي، باستخدام صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي للتحريض ضد مؤسسات الدولة.

وقد تم ضبط كل من ”م . ع . م“ مواليد 1990، ومقيم بمحافظة الجيزة، حيث اعترف بقيامه بوضع المشاركات التي تحرض ضد مؤسسات الدولة، ونشر فكر تنظيم الإخوان، والتحريض على النزول في مظاهرات والخروج بمسيرات يوم 25 يناير المقبل، وبحوزته جهاز الحاسب الآلي المستخدم.

وتم كذلك القبض على الفتاة ”ك.ح“، مواليد 1994، ومقيمة بمحافظة إلمنيا، والقائمة على إدارة  صفحات على موقع التواصل الاجتماعي بنفس الغرض، وقد اعترفت بانتمائها لتنظيم الإخوان، وبحوزتها ”جهاز حاسب آلي، هاتف محمول“ المستخدمان في الواقعة.

وبفحص الأجهزة والهواتف المضبوطة فنياً، تبين وجود دلائل وصور الصفحات المشار إليها، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المتهمين، وعرضهما على النيابات المختصة التي باشرت التحقيق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com