الجيش المصري يقتل أحد أخطر قادة تنظيم ”ولاية سيناء“

الجيش المصري يقتل أحد أخطر قادة تنظيم ”ولاية سيناء“

المصدر: القاهرة – محمود غريب

كشفت مصادر أمنية مصرية، لشبكة إرم الإخبارية، أن قوات الجيش قتلت أحد أخطر قادة جماعة ”ولاية سيناء“، موضحة أن بياناً للجيش المصري سيكشف عنه لاحقاً للإعلان عن كافة تفاصيل العملية.

وشنّت القوات المسلحة، فجر اليوم الأربعاء، بالتعاون مع أجهزة الشرطة حملات أمنية واسعة، على مناطق الشيخ زويد ورفح وجنوب العريش، بمحافظة شمال سيناء.

واستهدفت الحملة، التي تمت بغطاء جوي من طائرات (F16)، معاقل لمسلحين ومجموعات من جماعة ”ولاية سيناء“، وأسفرت عن اعتقال 20 شخصاً يشتبه بصلات بعضهم بالإرهاب.

وأضاف أن قوات الأمن نشرت بالتوازي مع الحملة أكمنة متحركة على الطريق الساحلي لمدينة العريش، وأجرت تمشيطاً كاملاً لمناطق تمركز العناصر الإرهاربية؛ لتضييق الخناق عليها وقطع الإمدادات عنها.

فيما قال شهود عيان أنهم شاهدوا تصاعد سحب من الدخان عقب قصف جوي للمقاتلات المصرية، لمناطق قالت أجهزة الأمن إنها لمسلحين جنوب العريش، وهو ما ما شهدته مناطق من مدينة رفح الحدودية أيضاً، بحسب شهود عيان أيضاً.

وقال مصدر أمني آخر، لشبكة إرم الإخبارية، إن قوات الأمن نجحت في تفكيك عبوة ناسفة، بمحيط قسم ثالث العريش في شارع أسيوط بوسط المدينة، كان من المنوي تفجيرها مستهدفة أحد القيادات الأمنية.

وتشهد شبه جزيرة سيناء نشاطاً لجماعات مسلحة أبرزها جماعة ”ولاية سيناء“ التي بايعت تنظيم ”داعش“، فيما تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة في سيناء لتعقب العناصر الإرهابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة