تفاصيل كتلة نجيب ساويرس في البرلمان المصري

تفاصيل كتلة نجيب ساويرس في البرلمان المصري

المصدر: القاهرة - محمد السيد

أكد شهاب وجيه، المتحدث الرسمي لحزب المصريين الأحرار، الذي يتزعمه رجل الأعمال نجيب ساويرس، أن الحزب سيشكل كتلة مستقلة باسمه داخل البرلما.

وأوضح أن ”المصريين الأحرار“ يسعى لأن تصبح له كتلة مؤثرة داخل البرلمان، لتحقيق الوعود التي قطعها على نفسه أمام الناخبين وأهمها هزيمة الفقر، مضيفا أن الحزب لم ير برنامجا مطروحا وقابلا للنقاش من قبل التكتل البرلماني المزمع تأسيسه تحت اسم ”تحالف دعم الدولة المصرية“ ليبني موقفه إزاء الانضمام إليه، سواء بالقبول أو الرفض.

وأضاف وجيه، في تصريحات لشبكة إرم الإخبارية: ”نسعى لترشيح وجه مقبول تدعمه الكتلة البرلمانية لرئاسة البرلمان، خاصة أننا نقترب من الانفصال عن كتلة ”في حب مصر.

وأوضح أن الحزب يعلم حجم المسؤولية الملقاة على عاتقه، لافتا إلى امتلاكه برامج اقتصادية تمكنه من الوفاء بتلك العهود والقضاء فعليا على الفقر، مشيرا إلى تمكن 8 عناصر نسائية من ”المصريين الأحرار“ من الفوز في المعركة الانتخابية ودخول البرلمان، فضلا عن عدد لا بأس به من الشباب الذين خاضوا المعركة تحت راية الحزب ونجحوا في دخول البرلمان.

وفيما يتعلق بالأسماء المرشحة للتعيين ضمن النسبة التي يختارها الرئيس، قال وجيه: إن الحزب لا يمكنه التعليق على ذلك في الوقت الحالي وقبل معرفة الأسماء التي ستعين، مشيرا إلى أن ما يهم ”المصريين الأحرار“ هو أن شغل كافة الأماكن في الدولة بالكفاءات، لافتا إلى أن الكتلة البرلمانية للحزب ستعقد اجتماعا الأسبوع المقبل يتم خلاله انتخاب 3 منها ليختار رئيس الحزب أحدهم رئيسا لكتلة الحزب البرلمانية.

ونفى وجيه ما تردد من طلب ”المصريين الأحرار“ الحصول على مقاعد وزارية في الحكومة الحالية، مضيفا أن الحزب ينتظر معرفة شخص رئيس الحكومة الذي سيسميه الرئيس، وعرض تلك الحكومة برنامجها على البرلمان، ليقرر الموقف بشأنها.

وقال وجيه إنه يمكن التعرف أو الاطلاع على القرارات التي يصدرها الحزب، من خلال البيانات الرسمية التي يصدرها المركز الإعلامي للحزب، أو من خلال المؤتمرات الصحفية التي يعقدها، أو استنادا إلى بيانات المتحدث الرسمي له.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com