”آثار مصر“ أمام العالم بمطار القاهرة – إرم نيوز‬‎

”آثار مصر“ أمام العالم بمطار القاهرة

”آثار مصر“ أمام العالم بمطار القاهرة

المصدر: القاهرة - محمود غريب

أطلقت مصر اليوم الأثنين، أول خطة ترويجية لقطاع الآثار المصري والسوق السياحية، بهدف انتشال القطاع من الركود الذي يضربه في أعقاب حادث الطائرة الروسية المنكوبة بوسط سيناء نهاية أكتوبر الماضي، والتي أثرت سلبا على قطاع السياحة المصري والآثار.

وقالت مصادر بوزارة الآثار المصرية إن الوزراة بدأت خطة الترويج للقطاع الأثري المصري من خلال عدة محاور تتمثل في إقامة معارض خارجية والتنسيق مع الحكومات والشركات الأجنبية لتسيير رحلات للسياحة الثقافية والأثرية، من خلال عرض برنامج وعروض متميزة.

وأشارت المصادر إلى أن وزير الآثار الدكتور ممدوح الدماطي عقد اجتماعًا خلال الأسبوع الماضي مع شركات سياحية أجنبية ومحلية ووزارة السياحة للتنسيق لإطلاق حملة ترويج من خلال إقامة معارض بدول أجنبية، خاصة اليابان واليونان وروسيا ودول الاتحاد الأوروبي بشكل عام.

في غضون ذلك، افتتح الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار والطيار حسام كمال وزير الطيران المدني، أول بنود خطة الترويج والمتمثل في متحف ترانزيت المقام بمطار القاهرة الدولي ليعرض 39 قطعة أثرية تم اختيارها من بين مقتنيات عدد من المتاحف الأثرية المصرية تحت عنوان ”مرحبا بكم في أرض السلام“.

ووقع على هامش فعاليات الافتتاح كل من الدكتور مصطفى أمين، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار واللواء طيار أحمد جنينة رئيس مجلس إدارة شركة ميناء القاهرة الدولي، بروتوكول تعاون مشترك يجمع بين وزارتي الآثار والطيران المدني في مجال تنسيق سبل التعاون بين الجانبين بشان هذا المتحف الاثري الجديد وما يحويه من معروضات اثرية.

وأشار وزير الآثار إلى أن فكرة إنشاء متحف للآثار يكون مقره مطار القاهرة الدولي جاءت في إطار حرص الوزارة على تنشيط حركة السياحة الوافدة على مختلف المزارات الأثرية، حيث يعكس المتحف من خلال ما يحويه من مقتنيات ثراء التاريخ المصري وتنوع المعالم والكنوز الحضارية عبر رحلة قصيرة يبحر زائر الترانزيت خلالها في تفاصيل العبقرية المصرية مما يثير شغفه بضرورة زيارة المزيد من المتاحف والمزارات الأثرية والتراثية.

وأوضح الدماطي أن المتحف يضم 21 قطعة أثرية من مقنتيات المتحف المصري و12 قطعة من مقتنيات متحف الفن الإسلامي بالإضافة إلى  6 قطع من المتحف القبطي، وهو ما نصت عليه بنود بروتوكول التعاون الموقع اليوم، لافتا إلى أنه تقرر أن يكون المقابل المادي لزيارة المتحف 3 دولارات عن كل زائر على أن يتم فتح أبواب المتحف لاستقبال الزوار على مدار 24 ساعة، مما يساهم في تشجيع سائح الترانزيت على خوض هذه التجربة الفريدة في أي ساعة يصل خلالها إلى مطار القاهرة.

من جانبه، أكد وزير الطيران المدني على ضرورة تضافر كافة الجهات من أجل استعادة الانتعاشة السياحية من جديد، وما يترتب عليها من انتعاشة اقتصادية تنعكس بطبيعة الحال على جميع مجالات الدولة، واصفا ما يجمع بين وزارتي الطيران المدني والآثار من علاقات بالمثمرة والتي سيعمل كلا الجانبين على أن تعود بنتائج ملموسة على الأرض متمنيا أن يكون افتتاح هذا المتحف وسيلة ترويجية جديدة تعمل على تشجيع السائحين وخاصة الترانزيت على زيارة مصر للتعمق في تفاصيل حضارتها العريقة .

وتولي الحكومة المصرية اهتمامًا بالغًا بقطاع الآثار، من حيث اكتشاف أو إحباط محاولات التهريب، التي تزامنت مع فترات الاضطراب الأمني، واستعادة ما تم تهريبه. فيما يُشكل قطاع السياحة في مصر 15%، من مجموع الناتج الإجمالي المحلي، ويوفر 11% من إجمالي الوظائف المتاحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com