وزيرا الدفاع السعودي و المصري يبحثان التعاون العسكري في الرياض

وزيرا الدفاع السعودي و المصري يبحثان التعاون العسكري في الرياض

الرياض – التقى الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي ولي العهد، وزير الدفاع السعودي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي المصري، الفريق أول صدقي صبحي، في قصر اليمامة، أمس الأربعاء.

وقالت وكالة الأنباء السعودية، إنه تم خلال الاجتماع “بحث مجالات التعاون بين المملكة ومصر، وخاصة في الجانب العسكري”.

يذكر أن مصر تشارك في تحالف عربي تقوده السعودية لدعم الشرعية في اليمن، ممثلة في الرئيس عبد ربه منصور هادي، بقوات جوية وبحرية.

وأعلنت دول التحالف المشاركة في عملية “عاصفة الحزم”، انتهاء العملية التي بدأتها 26 مارس/ آذار الماضي تلبية لدعوة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وانطلاق عملية “إعادة الأمل”، بدءًا من 22 أبريل/ نيسان الماضي، التي قالت إن من أهدافها، “شقًا سياسيًا متعلقًا باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين وعدم تمكينها من استخدام الأسلحة”.

وفي قت سابق اليوم، عقد الاجتماع الأول للمجلس التنسيقي السعودي المصري، بالعاصمة الرياض، بمشاركة ولي ولي العهد السعودي، ورئيس مجلس الوزراء المصري شريف إسماعيل.

وتم الاتفاق على أن يعقد اجتماع اللجان التنسيقية المصرية السعودية بالقاهرة يوم 13 ديسمبر/ كانون أول الجارى، على أن يرأس الجانب المصرى وزير الاستثمار أشرف سالمان، فيما يرأس الجانب السعودى عصام بن سعيد وزير الدولة عضو مجلس الوزراء.

وكان رئيس الحكومة المصرية، توجه اليوم إلى السعودية، على رأس وفد وزاري، للمشاركة في هذا الاجتماع، وذلك في أول زيارة خارجية له (لم يعلن عن مدتها)، منذ توليه هذا المنصب، في سبتمبر/أيلول الماضي.

وفي 11 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وقّعت مصر والسعودية، اتفاقًا لإنشاء مجلس تنسيق مشترك، لتنفيذ “إعلان القاهرة”، الصادر في يوليو/ تموز 2015.

وتضمن نص “إعلان القاهرة”، عددًا من المحاور، بينها الاتفاق على تطوير التعاون العسكرى، والعمل على إنشاء القوة العربية المشتركة، وتعزيز التعاون المشترك، والاستثمار فى مجالات الطاقة، والربط الكهربائى، والنقل وتحقيق التكامل الاقتصادى بين البلدين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع