مخالفات في الجولة الثانية من انتخابات البرلمان المصري

مخالفات في الجولة الثانية من انتخابات البرلمان المصري

المصدر: القاهرة – محمد السيد

تلقى «المجلس القومي لحقوق الإنسان»، من خلال غرفتي العمليات المركزية، وغرف العمليات الفرعية المنتشرة في عدد من محافظات المرحلة الثانية لانتخابات مجلس النواب، ومتابعي منظمات المجتمع المدني، 100 شكوى تعلقت معظمها بتأخر فتح اللجان، واستمرار خرق «الصمت الانتخابي»، وحشد الناخبين وتوجيههم.

وعلمت شبكة إرم الإخبارية، أن الشكاوى تضمنت 20 شكوى عن تأخر فتح اللجان في 5 محافظات، و 13 شكوى عن توزيع رشاوى انتخابية في 3 محافظات، و 10 شكاوى عن التجاوزات الإدارية في محافظتين، و 10 شكاوى من توجيه الناخبين في محافظتين.

وبحسب مصادر بالمجلس، فإنه من المتوقع أن تتخطى أعداد الشكاوى بنهاية العملية الانتخابية 130 شكوى، لتفوق بذلك أعداد الشكاوى التي وصلت للمجلس في المرحلة الأولى.

وتلقت غرفة عمليات المجلس شكاوى حول استمرار أعمال الدعاية الانتخابية في 5 محافظات، ومنع متابعي العملية الانتخابية من دخول اللجان، وحشد ناخبين في 3 محافظات، وتسويد بطاقات بمحافظة الشرقية، ومنع ناخبين، وعدم دقة الكشوف الانتخابية في القاهرة والاسماعيلية.

واستأنفت غرف عمليات المجلس المركزية والفرعية فى عدة محافظات متابعتها لسير العملية الانتخابية، وأوفد المجلس عدة بعثات ميدانية منذ صباح أمس في محافظة القاهرة بدوائر «بولاق، روض الفرج وشبرا، الزاوية الحمرا و الشرابية، ومصر الجديدة، حلوان، المعادى، دار السلام»، وبعثتين ميدانيتين لمحافظتي القليوبية والمنوفية.

من جانبه، قال السفير محمد فايق، رئيس «المجلس القومي لحقوق الإنسان»، لشبكة إرم الإخبارية، إن المجلس تابع العملية الانتخابية من خلال أعضاء وباحثي المجلس، إضافة إلى غرفتي العمليات المركزية المشكلتين في مقر المجلس، ومقر مكتب الشكاوى، فضلاً عن التعاون مع المتابعين الميدانيين لمنظمات المجتمع المدني.

ونوه إلى أن مشاركة الناخبين في «المرحلة الثانية» جاءت أعلى من «المرحلة الأولي»، وينعكس ذلك من خلال مؤشرات تصويت المصريين بالخارج التي زادت بحوالي 22%، وفق ما تم إعلانه من قبل مساعد وزير الخارجية، مشيراً إلي أن المخالفات لا تؤثر علي سلامة ونزاهة العملية الانتخابية.

وطالب فايق بضرورة مراعاة حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة بتمكينهم من الإدلاء بأصواتهم بسهولة ويسر، بعد أن رصد المتابعون وجود بعض اللجان في طوابق عليا، ما يعيق أو يكلف بعض الناخبين من ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن جهداً ومشقة عند الإدلاء بأصواتهم.

وعلق على الشكاوى الواردة لـ«القومي لحقوق الإنسان» قائلًا: «ليست ضخمة كما كان في المرحلة الأولى، ويمكن أن تقول إنه لا صوت يعلو فوق صوت الرشوة من بين المخالفات».

وواصلت غرفة عمليات لجنة الحريات بنقابة المحامين، اليوم الإثنين، عملها في مراقبة الجولة الثانية للانتخابات البرلمانية لليوم الثاني بالمرحلة الثانية، وقال طارق إبراهيم، عضو المكتب التنفيذي للجنة حريات المحامين لشبكة إرم الإخبارية: «اللجنة مستمرة في رصد المخالفات القانونية والانتخابية وتم رصد مجموعة مخالفات إجرائية بالإضافة إلى تلقي شكاوى – لم يتم حصر عددها – على الخطوط الساخنة لغرفة عمليات النقابة، تتراوح بين تأخر فتح اللجان وتوجيه الناخبين والرشاوى».

وخصصت اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية خطا ساخناً لانتخابات مجلس النواب لتلقى الشكاوى من المواطنين والناخبين في محافظات المرحلة الثانية التي تجري بها الانتخابات الآن، ونشرت اللجنة رقم خط استقبال الشكاوى على موقعها، بالإضافة إلى «القومي لحقوق الإنسان»، ومراكز مراقبة الانتخابات التي نشرت أرقام ساخنة لتقديم الشكاوى أمام وداخل اللجان الانتخابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com