الجيش المصري يقتل 5 سودانيين حاولوا التسلل إلى إسرائيل

الجيش المصري يقتل 5 سودانيين حاولوا التسلل إلى إسرائيل

القاهرة – أعلن الجيش المصري، اليوم الإثنين، أن 5 أفارقة قتلوا وأصيب 6 آخرون، فيما ألقي القبض على 5 أشخاص آخرين، جميعهم يحملون الجنسية السودانية، أثناء محاولتهم التسلل إلى إسرائيل.

وهذا هو الحادث الأمني الثاني خلال أسبوع، الذي يقع بالتزامن مع إرسال السفارة السودانية، أمس الأحد، بعثة تقصي حقائق لمدينة العريش حول مقتل 15 سودانياً تردد أنهم قتلوا على الحدود مع إسرائيل، وفقاً للأناضول.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري محمد سمير، في بيان عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي، ”فيسبوك“: ”رصدت العناصر المكلفة بتأمين المنطقة الحدودية فجر اليوم قيام مجموعة من الأفراد الأفارقة بمحاولة التسلل من الغرب إلى الشرق عبر خط الحدود الدولية بالتعاون وتحت إشراف عناصر إجرامية تقوم بتسهيل أعمال الهجرة غير الشرعية“.

وأضاف: ”على الفور قامت القوات بإطلاق عدد من الطلقات التحذيرية والتحرك للقبض على المتسللين الذين بادروا بإطلاق النيران على قوة التأمين، مما نتج عنه إصابة مجند مصري بطلق ناري نافذ في الظهر“.

وتابع بيان المتحدث باسم الجيش:“ قامت القوات بالتعامل مع مصادر إطلاق النيران لإسكاتها وضبط هذه العناصر الإجرامية، ما أسفر عن مقتل 5 وإصابة 6 من المتسللين والقبض على 5 آخرين، وتبين أنهم جميعاً يحملون الجنسية السودانية“.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية، اليوم الإثنين، أيضاً في تغطية خبرية لها حول الموضوع: ”قتل في سيناء صباح اليوم خمسة مهاجرين سودانيين وأصيب سبعة عشر آخرون بجروح في تبادل لإطلاق النار بين قوات الأمن المصرية وافراد عصابة من مهربي البشر حاولوا تهريب الأفارقة إلى إسرائيل في منطقة جنوب رفح“.

ومنذ نحو أسبوع، تحدثت تقارير إعلامية، عن مقتل 15 شخصاً وإصابة 8 آخرين بجروح من المهاجرين الأفارقة، جنوبي مدينة رفح المصرية بمحافظة شمالي سيناء، على يد قوات مصرية قبل تسللهم إلى إسرائيل، مرجحة أن يكون القتلى من السودان.

وأعلنت السفارة السودانية في القاهرة، أمس الأحد، عن إرسالها بعثة قنصلية إلى مدينة العريش المصرية، لتقصي الحقائق حول مقتل 16 سودانياً أثناء محاولتهم التسلل إلى إسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com