رئيس ”مصر القوية“ يطالب السيسي بانتخابات رئاسية مبكرة

رئيس ”مصر القوية“ يطالب السيسي بانتخابات رئاسية مبكرة

المصدر: القاهرة - حسن خليل

طالب القيادي السابق بجماعة الإخوان المسلمين عبد المنعم أبو الفتوح الرئيس السيسي بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وقال أبو الفتوح المرشح الرئاسي الأسبق ورئيس حزب ”مصر القوية“، المقاطع للانتخابات البرلمانية الجارية، في تصريحات له إن الانتخابات الرئاسية المبكرة هي الحل لمواجهة فشل أي نظام سياسي، موجهاً انتقادات لنظام السيسي، ومؤكدًا أن دعوته للانتخابات المبكرة من أجل مصلحة مصر، بحسب قوله.

واتهم أبو الفتوح وسائل الإعلام المصرية بتعمد تغييبه ومنعه من الظهور إعلامياً، مشيراً إلى أن ذلك يتم مع جميع المعارضين للنظام الحالي، بحسب تعبيره، موضحاً أن حزبه يعارض النظام السياسي الحالي، من منطلق الحرص على المصلحة الوطنية وبشكل سلمي، ودون أي إساءة، وفقاً لقوله.

وأضاف المرشح الرئاسي الأسبق، أن كل المعارضين يتمنون إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، مؤكدًا أن الانتخابات هي الطريق السياسي السليم والسلمي للتغيير، تلافياً لحدوث انقلابات عسكرية أو غيرها، في الوقت الذي اعتبر فيه الانتخابات البرلمانية تتم بين المؤيدين للنظام السياسي، ولا تسمح بوجود أي معارضة حقيقية، مشيرا إلى أنه قاطع الانتخابات لأسباب موضوعية، وتتعلق بقوانين الانتخابات التي لا تسمح بالمنافسة.

ومن جانبه، قال الكاتب الصحفي مصطفى بكري،عضو مجلس النواب الفائز في المرحلة الأولى للانتخابات، إن أبو الفتوح رجل إخواني، ومن المفترض أن يرحل عن مصر، وطالب الأجهزة الأمنية بالقبض عليه لتجاوزه كل الحدود في مهاجمة الوطن، بحسب قوله.

وأضاف بكري أن القيادي الإخواني السابق، لديه مخططات وأجندات خارجية تسير وفقاً للمخطط الغربي، الذي ينفذ حالياً في المنطقة، ويريدون تنفيذه في مصر، واصفاً تلك التصريحات بأنها لاتصب سوى في مصلحة جماعة الإخوان ومخططهم الخبيث تجاه الوطن، بعد إسقاط نظام حكمهم المتمثل في الرئيس المعزول محمد مرسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة