لهذا السبب أغقلت قناة توفيق عكاشة – إرم نيوز‬‎

لهذا السبب أغقلت قناة توفيق عكاشة

لهذا السبب أغقلت قناة توفيق عكاشة

المصدر: القاهرة - صلاح شرابي

شهدت الساعات الماضية في مصر، غلق قناة ”الفراعين“ التي يمتلكها الدكتور توفيق عكاشة، البرلماني السابق، والإعلامي الأكثر جدلاً في مصر بسبب لغة حديثه على الشاشة وآرائه الغريبة.

وتم تسويد الشاشة، والإعلان عن توقف البث، فيما أكد أحد معدّي البرامج في تصريحات لشبكة ”إرم“، أنّ غلق القناة أمر متوقع منذ أسابيع بسبب الظروف التي تمر بها القناة من الناحية المالية.

ومنعاً لإحداث الجدل، أصدرت مدينة الإنتاج الإعلامى بياناً، حصلت شبكة ”إرم“ على نسخة منه، أوضحت فيه إدارة المدينة أسباب قطعها البث عن القناة، وجاء في سطوره نصاً: ”اضطرت إدارة مدينة الإنتاج الإعلامي لقطع الخدمة عن قناة (الفراعين)، وذلك بعد إصرار إدارة القناة على عدم دفع المستحقات المتأخرة عليها لصالح المدينة، وقد قامت المدينة بإرسال عدد من الإنذارات للقناة للدفع، لكن إدارة القناة لم تستجب لهذه الإنذارات، ولم تبادر بأي إجراء يفيد بجديتها في الرد على الإنذارات، بل إنّ رئيسها أعلن على الهواء أنه لن يقوم بالسداد، ولم يبدِ أي نية للدفع أو الجدولة“.

سياسة المدينة

وأضاف البيان: ”الأمر الذي اضطرت معه المدينة نتيجة هذا الإصرار الواضح على اتخاذ هذه الخطوة بقطع الخدمة، والتي تتماشى مع سياسة المدينة المطبقة منذ العام تجاه القنوات التي لا تلتزم بدفع مديونياتها للمدينة في التوقيتات المحددة، وأنّ المدينة قامت بتطبيق اللائحة بشكل واضح في هذا الخصوص، وتقدر مديونية قناة ”الفراعين“ بحوالي المليون جنيه، وهي مديونية غير كبيرة مقارنة بقنوات أخرى أبدت استعداداً للجدولة وتتفاوض حول طرق السداد“.

وأكد عدد كبير من العاملين بالقناة، في تصريحات لشبكة ”إرم“، أنّ أزمة القناة لم تكن مع إدارة مدينة الإنتاج الإعلامي، وإنما في دفع رواتب العاملين فيها منذ شهور، مما اضطر عدد كبير منهم لمغادرة القناة وترك العمل لشعوره بعدم جدية دفع مستحقاته ومن ثم صعوبة الاستمرار.

بيع القناة

لعبت القناة دوراً كبيراً في ثورة 30 يونيو ضد جماعة الإخوان، بعد أن تبنى عكاشة خطاباً إعلامياً يتناسب مع البسطاء والفقراء والفلاحين، للإعلان عن مؤتمرات جماهيرية حاشدة ضد نظام الرئيس المعزول محمد مرسي.

ويؤكد خبراء أنّ الأزمة المالية لم تكن قاصرة على قناة ”الفراعين“ فقط، وإنما أصبح أمراً واقعاً وعقبة كبيرة تواجه فضائيات كثيرة نتيجة ضعف إيرادات الإعلانات، وضعف نسبة مشاهدة البرامج السياسية التي كانت سبباً رئيسياً في إنشاء القنوات وتلعب دوراً كبيراً في جلب الملايين من الإعلانات.

مصادر لشبكة ”إرم“ أكدت أنّ الدكتور توفيق عكاشة يسعى خلال الأيام القادمة لبيع القناة لأحد رجال الأعمال، على أن يقوم بدفع مستحقات العاملين وديون المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com