الداخلية المصرية تكشف مخططاً إخوانياً لضرب الاقتصاد

الداخلية المصرية تكشف مخططاً إخوانياً لضرب الاقتصاد

المصدر: القاهرة - شوقي عصام

أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن كشفها مخططاً وضعه التنظيم الدولي لجماعة الإخوان مع المسئول المالي للجماعة حسن مالك، بهدف ضرب الاقتصاد المصري وتخفيض قيمة الجنيه.

وذكرت الوزارة، في بيان لها، أنها ضبطت مع حسن مالك، الذي تم اعتقاله أمس الخميس، مخططات للإضرار بالاقتصاد المصري يتضمن تكليفات لعناصر الإخوان بشأن الإجراءات المطلوبة لزعزعة الاقتصاد المحلي، من خلال تجميع العملات الأجنبية وتهريبها خارج البلاد والعمل على تصعيد حالة عدم استقرار سعر صرف الدولار لإجهاض الجهود التي تقوم بها الدولة لتحقيق الاستقرار الاقتصادي.

وأشارت الوزارة إلى أن تحركها جاء على خلفية توافر معلومات لقطاع الأمن الوطني باضطلاع قيادات التنظيم الإخوانى الهاربين خارج البلاد بعقد عدة اجتماعات اتفقوا خلالها على وضع خطة لإيجاد طرق وبدائل للحفاظ على مصادر تمويل التنظيم مالياً.

وأوضح البيان أن المعلومات التي استندت إليها الوزارة كشفت تورط اثنين من قيادات التنظيم وهما حسن مالك صاحب مجموعة شركات ”مالك جروب“، وعبد الرحمن سعودي، الهارب خارج البلاد، صاحب مجموعة شركات ”سعودي “ في استغلال بعض شركات الصرافة التابعة للتنظيم فى تهريب الأموال خارج البلاد، مشيرة إلى أن أبرز تلك الشركات هي شركة ”التوحيد للصرافة“ وشركة ”النوران للصرافة“، والمملوكتان لعضو التنظيم كرم عبد الجليل، وشركة ”الغربية للصرافة“ والمملوكة لعضو التنظيم نجدت بسيوني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com