سيمنز تبرم مع مصر أكبر صفقة في تاريخها

سيمنز تبرم مع مصر أكبر صفقة في تاريخها

برلين- أبرمت شركة سيمنز الألمانية، الأربعاء، مع مصر أكبر صفقة في تاريخ الشركة الألمانية بقيمة نحو ثمانية مليارات يورو لإنشاء محطات توليد كهرباء تعمل بالغاز والرياح.

وأعلنت الشركة الألمانية أن التوقيع على عقود الاتفاقية جرى، الأربعاء، بحضور وزير الاقتصاد الألماني زيجمار جابريل والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الذي يزور ألمانيا حاليا.

من جانبه قال جو كايزر رئيس سيمنز إنه :“بهذه العقود التي ليس لها مثيل من قبل تدعم سيمنز وشركاؤها التطور الاقتصادي في مصر“.

تجدر الإشارة إلى أن سيمنز كانت وقعت في آذار/مارس، إعلان نوايا لهذه المشاريع التي تشمل توريد 12 مزرعة رياح لإنتاج توربينات رياح؛ الأمر الذي يوفر ما يصل إلى 1000 فرصة تدريب وعمل، بالإضافة إلى ثلاث محطات لتوليد الكهرباء بالغاز.

يذكر أن سيمنز تبرم عقود مثل هذه المحطات للطاقة التي تعمل بتوربينات الغاز في الخارج فقط في الوقت الراهن إذ يشهد سوق هذه المحطات ركودا حاليا في أوروبا ولا سيما في ألمانيا، ما دفع سيمنز إلى المزيد من الشطب لآلاف الوظائف منها 2200 وظيفة في ألمانيا وحدها.

ومن المنتظر أن ينظم العاملون في قطاع المعادن، الثلاثاء المقبل، احتجاجات في مختلف أنحاء ألمانيا احتجاجا على شطب الوظائف التي تأثر بها بصورة خاصة العاملون في مدينة مولهايم غربي ألمانيا وفي برلين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com