السيسي: تسوية القضية الفلسطينية تقضي على الإرهاب

السيسي: تسوية القضية الفلسطينية تقضي على الإرهاب

المصدر: القاهرة – من جمال أبوالدهب

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن تسوية القضية الفلسطينية سيكون لها أثر كبير في تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة، كما أنها ستقضي على الأسباب والذرائع التي تستخدم لنشر التطرف والإرهاب وتبرير أعمال العنف.

وشدد السيسي، خلال استقباله وزير خارجية نيوزيلندا موراي مكالي، الاثنين، على ضرورة تضافر جهود المجتمع الدولي، من أجل تشجيع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي على استئناف مفاوضات السلام، من خلال تقديم ضمانات تبدد مخاوف الطرفين، بما يضمن سلاماً عادلاً شاملاً ودائماً، بحسب تعبيره.

من جهة أخرى، لفت الرئيس المصري إلى أهمية تقديم الدعم للمؤسسات الشرعية الليبية المتمثلة في الحكومة والبرلمان المنتخب والجيش الوطني، ووقف إمدادات المال والسلاح للجماعات الإرهابية والمتطرفة المتواجدة على الأراضي الليبية والسورية.

و حذر السيسي، من انتشار ظاهرة المقاتلين الأجانب، وهو الأمر الذي يدلل على أن تأثير هذه المشكلات من الممكن أن يمتد إلى أوروبا، ولاسيما عقب عودة هؤلاء المقاتلين إلى دولهم.

من جهته أفاد السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باِسم الرئاسة المصرية ،في بيان له اليوم الاثنين، إن الرئيس السيسي أكد ،خلال اللقاء الذي حضره سامح شكري وزير الخارجية، وسفير نيوزيلندا بالقاهرة ،على قوة علاقات الصداقة بين البلدين، وأهمية العمل على تعزيزها في مختلف المجالات، مشيداً بمشاركة نيوزيلندا في القوة متعددة الجنسيات في سيناء والتي تساهم في دعم السلام وحفظ الأمن والاستقرار في المنطقة.

بدوره، أعرب وزير الخارجية النيوزيلندي عن سعادته بزيارة مصر، مشيداً بما تم إحرازه من تقدم على الصعيدين السياسي والاقتصادي، فضلاً عن جهود تحقيق الاستتباب الأمني ومكافحة الإرهاب في سيناء.

وأشار مكالي إلى أهمية مصر ودورها المحوري في منطقة الشرق الأوسط والقارة الإفريقية، فضلاً عن مساهمتها الفاعلة في تسوية قضايا المنطقة، مبدياً اتفاقه مع الرئيس السيسي، موضحاً معاناة بلاده من ظاهرة الإرهاب التي تتطلب تكاتف جهود المجتمع الدولي للحيلولة دون تفاقمها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع