محكمة مصرية تؤجل محاكمة صحفيي الجزيرة

محكمة مصرية تؤجل محاكمة صحفيي الجزي...

مرافعة النيابة ذكرت أن المتهمين عقدوا اجتماعات مع أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، وووصفوا عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي للجماعة بأنه "انقلاب".

القاهرة – أجلت محكمة جنايات القاهرة، الاثنين، محاكمة ثلاثة من صحفيي قناة الجزيرة التلفزيونية، إلى الخميس القادم، بعد أن استمعت إلى مرافعة النيابة العامة التي قالت مجدداً إن تقارير القناة التي أعدها المتهمون من القاهرة عرّضت الأمن القومي المصري للخطر.

ورحلت السلطات المصرية أحد الثلاثة وهو الأسترالي بيتر جريست إلى بلاده في (فبراير/ شباط) الماضي بعد أن قضى 400 يوم في السجن، لكنه لم يعد للمثول لإعادة المحاكمة، وأورد رئيس المحكمة اسمه في ندائه على المتهمين في إحدى الجلسات السابقة.

ومثُل الكندي محمد فهمي، الذي تنازل عن الجنسية المصرية، والمصري باهر محمد أمام المحكمة،الاثنين، واستمعا إلى مرافعة النيابة التي تضمنت القول إن المتهمين عقدوا اجتماعات مع أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، وووصفوا عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي للجماعة بأنه ”انقلاب“ ألحق الضرر بالبلاد.

وأُلقي القبض على الثلاثة في (ديسمبر/ كانون الأول) من العام 2013، وعوقبوا في المحاكمة السابقة بالسجن ما بين سبع وعشر سنوات بتهم بينها نشر أخبار كاذبة لمساعدة جماعة إرهابية، في إشارة إلى جماعة الإخوان، وفقاً لرويترز.

وألغت محكمة النقض الحكم في يناير كانون الثاني وأمرت بإعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى في محكمة جنايات القاهرة وأفرج عن فهمي ومحمد بكفالة بعد وقت قصير من ترحيل جريست.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com