الأزهر يطالب بالتحقيق مع إسلام البحيري

الأزهر يطالب بالتحقيق مع إسلام البح...

الأزهر أكد أنه تقدم بالبلاغ ضد الباجث الشاب، في إطار قيامه بالحفاظ على الدين الإسلامي من التشكيك والتشويه، وعدم السماح بأن ينال أحدهم من صورة الإسلام.

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

طالب الأزهر الشريف، النائب العام المصري، بالتحقيق مع الباحث الشاب إسلام البحيري؛ بداعي تشكيكه في ثوابت الدين.
ودأب الباحث الشاب إسلام البحيري، عبر برنامج يومي على إحدى القنوات الفضائية المصرية، على التشكيك في كتب التراث الإسلامي والدعوة إلى نسفها، والتشكيك في كثير مما ورد في كتاب صحيح البخاري (الذي يجمع أحاديث النبي محمد صلى الله عليه وسلم).
وفي بلاغ رسمي، أوضح الأزهر الشريف، أن ”إسلام البحيري يشكك في ثوابت الدين ويثير الشبهات على غير أساس علمي، إضافة إلى خوضه في صحيح البخاري ومسلم دون سند علمي“.
وأوضح الأزهر أنه تقدم بالبلاغ ضد البحيري، في إطار قيامه بالحفاظ على الدين الإسلامي من التشكيك والتشويه وعدم السماح بأن ينال أحدهم من صورة الإسلام، أو أن يعبث بعقول الشباب، ولما يمثله برنامجه من خطورة في تعمده تشكيك الناس فيما هو معلوم من الدين بالضرورة، فضلا عن تعمقه في مناقضة السلم المجتمعي، ومناهضة الأمن الفكري والإنساني، ما يجعل البرنامج يمثل تحريضا ظاهرا على إثارة الفتنة وتشويه الدين، ومساسا بثوابت الأمة والأوطان وتعريض فكر الشباب للتضليل والانحراف.
وشدد الأزهر، في بلاغه، على أنه يمثل المرجع الوحيد في الشؤون الإسلامية وفقا للدستور، وهو الهيئة العلمية الإسلامية التي تقوم على حفظ التراث الإسلامي ودراسته وتجليته للناس كافة، وتحمل أمانة توصيل الرسالة الإسلامية إلى كل شعوب المعمورة، وتعمل على إظهار حقيقة الإسلام السمحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com