"برة في الشارع" يشارك في 3 مهرجانات عالمية

"برة في الشارع"  يشارك في 3 مهرجانا...

مخرجو الفيلم يؤكدون أنهم لم يصنعوا فيلما عن الثورة، بل عن العوامل التي أدت للثورة سواء اقتصادية أو اجتماعية.

المصدر: القاهرة – من نورا شلبي

يسافر  كل من المخرجة ياسمينة متولي والمخرج فيليب رزق والمنتج مصطفى يوسف للمشاركة في فعاليات بينالي فينسيا الدولي بعرض فيلمهم ”برة في الشارع“ ، وذلك بعد أن تم اختياره رسميا في مهرجان برلين ضمن فعاليات  قسم المنتدى الموسع 2015 وتم عرضه هناك، كما جرى اختياره من قبل إدارة مهرجان كان الدولي قبل بدية تصويره في برنامج تطوير الأفلام الخاص به والمسمى ”أتيليه مهرجان كان“.

 مخرجو الفيلم رصدوا حالة العزلة الموجودة بصورة أساسية في العمل بالرغم من كون اسمه ”برة الشارع“ وأكدوا أنهم قصدوا ألا يصنعوا فيلما عن الثورة، بل عن العوامل التي أدت للثورة كبعد اقتصادي واجتماعي للقمع.

 ”برة في الشارع“ فيلم عن مجموعة من عمال ضاحية حلوان في مصر، الحي ذو الأغلبية من الطبقة العاملة، يشترك فيه 10 عمال في ورشة تمثيل، خلال البروفات يستحضرون قصص الظلم في المصنع، والعنف من الشرطة، والمحاكم التي تلفق التهم وعدد لا نهائي من قصص فساد واستغلال صاحب العمل.

الفيلم يدمج مشاهد من ورشة العمل والعرض التمثيلي بناء على سيناريو وضعه المخرجان اعتمادا على بحثهم الاجتماعي عن أحوال العمال قبل ثورة 25  يناير، مع لقطات قام بتصويرها أحد العمال على هاتفه المحمول كدليل للمحاكم لوقف تدمير مقر عمله، وتهدف هذه الطريقة وهذا المزج لتشجيع  للاندماج الجماعي عبر عملية الفرجة، واضعة المشاركين والمتفرجين داخل الموقف الاجتماعي ذاته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com