مصر.. ”ماسبيرو“ يجمع تراثه لربح آلاف الدولارات

مصر.. ”ماسبيرو“ يجمع تراثه لربح آلاف الدولارات

المصدر: القاهرة - شوقي عصام

صرح أمين عام اتحاد الإذاعة والتلفزيون ورئيس لجنة الشؤون الإلكترونية، محسن نعمان ،أنه تم اتخاذ عدة إجراءات للحفاظ على محتوى وتراث التلفزيون المصري“ماسبيرو“، وذلك برصد ما نشر  خلال العشر سنوات الماضية على شبكات التواصل الاجتماعي، وتجميعه وتسجيله باسم الاتحاد في حسابات رسمية؛ الأمر الذي يحفظ حق الاتحاد في محتواه ويحقق أيضاً عائداً إعلانياً يقدر بآلاف الدولارات التي تم تحويلها بالفعل في حساب الاتحاد بالعملة الصعبة.

وأضاف نعمان، أن قيام الاتحاد بتسجيل النسخ الرقمية من محتواه باسمه يشبه إلى حد كبير التسجيل في الشهر العقاري الذي يُسهل حماية هذا المحتوى ومنع التعدي عليه يدوياً بالإبلاغ عن حالات التعدي في هذه المرحلة وأتوماتيكياً بالبصمة الرقمية في مرحلة لاحقة، وجاءت تكلفة المشروع صفر في حين كانت عوائده بآلاف الدولارات وسجل ملايين الزيارات والمشاهدات للعينة التجريبية التي تم نشرها.

وأكد الأمين العام أن الاتحاد لم يقم ببيع محتواه الإعلامي، بل أن الاتحاد لم يعط أي جهة أي حق من أي نوع على هذا المحتوى فحساباته الرسمية على شبكة الإنترنت ملكاً خالصاً له ، وأن وضع هذا المحتوى الإعلامي على شبكات التواصل الاجتماعي التي تمثل ظهيراً أصبح لم يمكن إغفاله للمحطات الإذاعية والقنوات التليفزيونية ، حيث يجب علينا أن نصل بالرسالة الإعلامية إلى ملايين الشباب الذين يستخدمون شبكات التواصل الاجتماعي.

وأوضح الأمين العام ، في بيان ، أنه منذ توجه العالم إلى البث الرقمي للقنوات التليفزيونية والمحطات الإذاعية فقد أصبح المشاهد أو المستمع قادر على الحصول على نسخة رقمية بنفس جودة البث من المادة الإذاعية أو التليفزيونية على ذاكرة رقمية بتوصيلها بجهاز الاستقبال الرقمي لديه، وهو الأمر الذي لا يملك أحد منعه لا القنوات المفتوحة أو المشفرة ، وإن كانت المادة التليفزيونية المسجلة بهذه الطريقة تحمل شعار القناة التي تم التسجيل الرقمي منها ، وهذه الحقيقة الهندسية تظل صالحة لمحتوى اتحاد الإذاعة والتليفزيون الذي يبث رقمياً على النايل سات عبر القنوات التي يملكها الاتحاد أو الفضائيات المصرية والعربية التي تشتري منه حق عرض بعض المواد من إنتاجه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com