نيويورك تايمز: أمريكا دفعت 5 ملايين دولار لابن لادن

نيويورك تايمز: أمريكا دفعت 5 ملايين دولار لابن لادن

المصدر: عمّان- من إيمان الهميسات

مع ربيع عام 2010 عقد مسؤولون أفغان صفقة مع تنظيم القاعدة لاطلاق سراح أحد الدبلوماسيين الأفغانيين، حيث بلغت قيمة الصفقة 5 ملايين دولار.

وأوضح الكاتب ماثيو روزنبرغ في مقال نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن وكالة المخابرات الأمريكية هي من دفع الـ 5 ملايين ثمن الصفقة للحكومة الأفغانية، والتي بدورها حولتها لتنظيم القاعدة في الفترة التي سبقت مقتل زعيم التنظيم أسامة بن لادن، وهذا الأمر أثار جدلا واسعا بين المحللين السياسيين في أمريكا.
و يذكر أن تنظيم القاعدة هو من رفع من قيمة الصفقة إلى هذا المبلغ للافراج عن الدبلوماسي الأفغاني الجنسية، وهذا الأمر دفع الحكومة الأفغانية أن تطلب من المخابرات الأمريكية التدخل، حيث قامت الأخيرة بدفع المبلغ إلى كابول و التي بدورها سلمتها للقاعدة.
و قال محلل الشؤون الأمنية و العميل السابق في المخابرات الأمريكية بوب باير إن البيت الأبيض هو من طلب من المخابرات الأمريكية التدخل وتأمين الدعم اللازم للحكومة الأفغانية، حيث قامت الوكالة بتحويل المبلغ إلى الأفغان بإعتباره جزءا من المبلغ الذي خصصه الكونغرس لأفغانستان. ويضيف إن المبلغ تم إيصاله إلى تنظيم القاعدة وبالتالي تمكينه من تمويل عملياته لفترة أطول، ولكن في الوقت ذاته فإن وكالة المخابرات الأمريكية تعرف جيدا كيف تسير الأمور في تلك المناطق.
و يشير باير إلى أن الوكالة أعلمت الكونجرس بعدم ضمان كيفية التصرف بالمبلغ، حيث رد الكونغرس بأن توفير الدعم لأفغانستان أمر ضروري ولا يمكن تهميشه. وهذا الرد يمكن الحكومة الأفغانية من أنفاق المبلغ بالطريقة التي تراها مناسبة أي بتجارة المخدرات أو بدفع الفدية ومنح الأموال للقاعدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة