أخبار

شمل الفنان طارق النهري والصحفي هشام فؤاد.. عفو رئاسي جديد في مصر
تاريخ النشر: 29 يوليو 2022 18:59 GMT
تاريخ التحديث: 29 يوليو 2022 21:05 GMT

شمل الفنان طارق النهري والصحفي هشام فؤاد.. عفو رئاسي جديد في مصر

أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، اليوم الجمعة، قرارًا بالعفو عن عدد من الصادرة ضدهم أحكام قضائية نهائية، من بينهم: الفنان طارق النهري، والصحفي هشام فؤاد،

+A -A
المصدر: صلاح شرابي - إرم نيوز

أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، اليوم الجمعة، قرارًا بالعفو عن عدد من الصادرة ضدهم أحكام قضائية نهائية، من بينهم: الفنان طارق النهري، والصحفي هشام فؤاد، وآخرون.

وتضمن القرار بالأسماء كلًا من: هشام فؤاد محمد عبد الحليم، وقاسم أشرف قاسم أحمد ، وأحمد سمير عبد الحي علي، وطارق النهري حازم حسن، وعبد الرؤوف خطاب حسن، وطارق محمد المهدي صديق.

ونشر المحامي المصري طارق العوضي، عضو لجنة العفو الرئاسي، منشورًا عبر صفحته الرسمية على موقع ”فيسبوك“ بأن الرئيس السيسي أصدر قرارًا بالعفو عن الأسماء السابقة.

يشار إلى أن الفنان طارق النهري قد حُكم عليه بالسجن 15 عامًا في اتهامه بقضية اقتحام مقر وزارة الداخلية.

وفي تموز/ يوليو العام 2020، قضت محكمة النقض المصرية، بتأييد عقوبة السجن المشدد 15 عامًا بحق الفنان طارق النهري، في القضية ذاتها، حيث كان قد تم تخفيف الحكم بالمؤبد، الصادر ضده غيابيًا وذلك بعدما قام بتسليم نفسه.

وكانت محكمة الجنايات أصدرت قرارًا بحق ”النهري“، يقضي بالسجن المؤبد غيابيًا؛ على خلفية اتهامه بالتورط بحرق المجمع العلمي، والتجمهر والتظاهر، وحيازة أسلحة نارية.

وتعود أحداث القضية إلى العام 2011، خلال فترة الثورة وما بعدها، عندما اندلعت اشتباكات بين متظاهرين في محيط مجلس الوزراء المصري.

وفي تشرين الثاني/ نوفمبر 2021، قضت محكمة مصرية بمعاقبة زياد العليمي بالسجن مع الشغل 5 سنوات، والصحفي هشام فؤاد وآخرين بالسجن 3 سنوات مع الشغل، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ“خلية الأمل“.

ووجهت النيابة للمتهمين عدة اتهامات اختلفت من متهم لآخر وفق التحقيقات، أبرزها: الانضمام لجماعة إرهابية، ومشاركة جماعة إرهابية بتحقيق أهدافها، وتمويل الإرهاب، ونشر أخبار كاذبة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك