أخبار

مصر.. جميلة إسماعيل تحسم رئاسة حزب الدستور بعد فوزها على خالد داوود
تاريخ النشر: 22 يوليو 2022 21:22 GMT
تاريخ التحديث: 23 يوليو 2022 6:23 GMT

مصر.. جميلة إسماعيل تحسم رئاسة حزب الدستور بعد فوزها على خالد داوود

حسمت الإعلامية المصرية جميلة إسماعيل انتخابات رئاسة حزب الدستور الذي أسسه محمد البرادعي، لصالحها بعد تغلبها على الصحفي خالد داوود. وأعلنت اللجنة المشرفة على

+A -A
المصدر: يوسف محمد- إرم نيوز

حسمت الإعلامية المصرية جميلة إسماعيل انتخابات رئاسة حزب الدستور الذي أسسه محمد البرادعي، لصالحها بعد تغلبها على الصحفي خالد داوود.

وأعلنت اللجنة المشرفة على انتخابات الحزب بوقت متأخر من مساء الجمعة، فوز جميلة إسماعيل بمقعد رئيس الحزب بحصولها على 322 صوتا مقابل حصول المرشح المنافس خالد داوود على 183 صوتا، وفوز محمد خليل بمنصب الأمين العام، وإسلام أبو ليلة بمنصب أمين الصندوق.

وأشارت اللجنة خلال إعلان نتيجة الانتخابات إلى اكتمال النصاب القانوني لصحة انعقاد الجمعية العمومية وإجراء انتخابات الحزب.

وتنافست فى انتخابات حزب الدستور قائمتان واحدة بقيادة جميلة إسماعيل تحت شعار (التئام – بناء – تجديد)، وأخرى بقيادة خالد داوود التي اتخذت من (بنبني لبكره) شعارا لها.

وجرى التصويت فى الانتخابات عبر طريقتين الأولى التصويت الورقي بالحضور لمقر لجنة الانتخابات بمقر حزب الكرامة بالدقي، والثانية عبر التصويت الإلكتروني الذي اعتمدته مفوضية الانتخابات.

وتعد قائمة رئيس الحزب والأمين العام وأمين الصندوق مغلقة يتم اختيارها كاملة، وتم إعلان فوز القائمة الحاصلة على 50%+1 من الأعضاء الحاضرين شخصيا أو إلكترونيا، أما الأمانات الوظيفية وعددها 6، تم الانتخاب فيها بنظام القوائم النسبية المحدد بها منصب كل مرشح وسيتم إعلان حصول كل قائمة على عدد مقاعد يساوي نسبة عدد الأصوات التي حصلت عليها إلى إجمالي عدد الأصوات الصحيحة على أن يتولى الأمين العام المعلن فوزه اختيار أمناء الأمانات من القوائم طبقا لعدد المقاعد التي حصلت عليها كل قائمة مع مراعاة ألا يتم اختيار أمناء التنظيم والإعلام والعمل الجماهيري من نفس القائمة إلا إذا تعذر ذلك.

وأسس الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية السابق، عقب ثورة 25 يناير 2011، بمشاركة عدد من الرموز السياسية التي شاركت في الصورة حينها، قبل أن يخفت الحزب سياسيا في أعقاب مغادرة البرادعي لمصر عقب ترك منصبه واعتزاله الحياة السياسية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك