إخوان ليبيا يدينون الضربات المصرية لمواقع داعش

إخوان ليبيا يدينون الضربات المصرية لمواقع داعش

طرابلس- أدانت جماعة الإخوان المسلمين الليبية قصف طائرات مصرية لمواقع تابعة لتنظيم ”داعش“ في مدينة درنة شرقي ليبيا ردا على ذبح التنظيم لـ21 مصرياً مسيحياً كان قد اختطفهم في وقت سابق بضواحي مدينة سرت في ليبيا.

وفي بيان لها يوم الثلاثاء ، اعتبرت الجماعة أن ما قامت به طائرات السلاح الجوي المصري ”عدواناً سافراً على السيادة الوطنية الليبية“.

وكانت مقاتلات تابعة للجيش المصري قد نفذت ضربات جوية صباح الاثنين ضد أهداف لتنظيم ”داعش“ بليبيا في أعقاب تسجيل مصور بُث على موقع ”يوتيوب“ الأحد يصور إعدام التنظيم في ليبيا لـ21 مسيحيا مصريا ذبحاً، في حين أكدت رئاسة أركان الجيش الليبي المنبثق عن البرلمان المنعقد في طبرق أن تلك ”الضربات جاءت بتنسيق مسبق معه“.

وعن ذلك، دعت جماعة الإخوان المسلمين الليبية المجتمع الدولي وفي مقدمته الأمم المتحدة وبعثتها في ليبيا لـ“تحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية في إدانة هذا العدوان على الآمنين والانتهاك السافر للسيادة الوطنية الليبية“، على حد تعبيرها.

وطالبت الجماعة باتخاذ ما يلزم لوقف ما أسمته ”العدوان والتأكيد على المسار الحواري ودعمه لوقف حالة الانقسام وصولاً إلى بناء الدولة الليبية المدنية الحديثة وتحقيق الاستقرار المنشود الذي ينعم بظلاله الجميع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة