التوترات بشأن ليبيا تدفع البورصة المصرية للتراجع‎

التوترات بشأن ليبيا تدفع البورصة المصرية للتراجع‎

القاهرة – تراجعت الأسهم المصرية في مستهل تعاملات اليوم الاثنين وسط تداولات ضعيفة، مع ترقب المتعاملين لإعلان نتائج الشركات للربع الأخير وعام 2014 وللتطورات السياسية بعد إعلان الدولة الإسلامية إعدام 21 مسيحيا مصريا في ليبيا.

وفي وقت سابق من اليوم قال بيان صادر عن القوات المسلحة المصرية إن مصر وجهت فجر اليوم الاثنين ضربة جوية مركزة ضد أهداف تابعة لتنظيم داعش في ليبيا بعد يوم من نشر مقطع فيديو يظهر قيام التنظيم بذبح 21 شابا مسيحيا مصريا.

وكان التنظيم المتشدد قد بث مساء أمس الأحد تسجيلا مصورا يظهر مقاتليه وهم يعدمون 21 مسيحيا مصريا ذبحا في ليبيا.

وأجلت البورصة بدء جلسة اليوم دقيقة واحدة حدادا على القتلى.

ونزل المؤشر الرئيسي للبورصة 0.5 بالمئة إلى 9737.6 نقطة وسط تراجع معظم الأسهم المدرجة عليه.

وبين 28 سهما جرى التداول عليها نزل 22 سهما واستقر سهمان فيما ارتفعت أربعة أسهم فقط.

وقاد الأسهم المتراجعة صباحا سهم جهينة الذي انخفض 2.3 بالمئة بعدما أظهرت نتائج الأعمال المجمعة لأكبر منتج للألبان والعصائر المعبأة في مصر تراجع صافي الربح 48 بالمئة في 2014 بتأثير واضح من ارتفاع أسعار المواد الخام.

كما نزلت أسهم هيرميس وسوديك والمصرية الكويتية والنساجون وجلوبال تليكوم وبايونيرز والمصرية للاتصالات بين 0.6 و 1.7 بالمئة.

وكان من أبرز الأسهم المرتفعة التجاري الدولي بمكاسب 0.05 بالمئة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com