السيسي: مصر تحتفظ بحق الرد بالأسلوب والتوقيت المناسبين

الرئيس المصري يلقي كلمة متلفزة في الساعات الأولى من صباح الاثنين تعقيبًا على إعدام داعش ليبيا 21 مسيحيًا مصريًا، دعا خلالها مجلس الدفاع الوطني للانعقاد المستمر.

القاهرة- قال الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، إن ”مصر تحتفظ بحق الرد وبالأسلوب والتوقيت المناسب من القتلة“؛ تعقيبًا على إعدام تنظيم ”داعش“ في ليبيا 21 مسيحيًا مصريًا مختطفًا ذبحًا.

وأضاف السيسي، في كلمة متلفزة، في الساعات الأولى من صباح الاثنين: ”أيها الشعب المصري الصامد أتقدم بخالص العزاء في شهداء الإرهاب الغادر، خالص العزاء في مصابهم مصاب مصر كلها، ونشعر كمواطنين بالحزن والغضب“.

ووصف السيسي الحادث بـ ”الإرهابي“، قائلا: ”هذا الإرهاب حلقة في سلسلة الإرهاب المستشري في العالم كله، ويفرض علينا استئصال جذوره وحماية العالم من انتشار سمومه“.

وتابع: ”مصر تحتفظ بحق الرد وبالأسلوب في الوقت المناسب من هؤلاء القتلة“.

ووجّه السيسي الدعوة إلى مجلس الدفاع الوطني (أعلى هيئة وطنية للشؤون الأمنية) للانعقاد المستمر والتباحث حول القرارات والإجراءات المقرر اتخاذها حول الحادث.

ويختص المجلس بالنظر في الشئون الخاصة بوسائل تأمين البلاد وسلامتها ومناقشة موازنة الجيش، ويؤخذ رأيه في مشروعات القوانين المتعلقة بالجيش.

وأظهر تسجيل مصور بثه موقع التواصل الاجتماعي ”يوتيوب“، مساء الأحد، إعدام تنظيم ”داعش“ في ليبيا 21 مسيحيا مصريا مختطفا ذبحا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com