إيران تربط تحسين علاقتها بمصر بملف الإخوان

إيران تربط تحسين علاقتها بمصر بملف الإخوان

طهران – ربط نائب وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، تحسين بلاده لعلاقاتها مع مصر بالسماح للإخوان المسلمين المشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة، مشددا على ضرورة أن يكون البرلمان المقبل ممثلا لكل المصريين.

وقال عبداللهيان خلال إجابته على أسئلة صحفيين مصريين يقومون حاليا بزيارة طهران ”موقف مصر تجاه العلاقة مع إيران يرافقه أسئلة بالنسبة لطهران“ في إشارة إلى موضوع حظر جماعة الإخوان المسلمين، نافيا دعم بلاده للجماعات الإرهابية في سيناء.

ووصف ما تردد في هذا الصدد بأنه ”زعم ليس إالا ولا يتماشى مع السياسية الإيرانية“.

وأضاف عبد اللهيان إن ”طهران كان لها تحفظات خلال حكم الرئيس المعزول محمد مرسي، منها تبادل الرسائل مع إسرائيل، وأخرى حول تصرفات مرسي تحت مسمى جماعة الإخوان“.

وأشار عبد اللهيان إلى أن لدى بلاده إمكانية للارتقاء بالتمثيل الدبلوماسي الإيراني في مصر من بعثة رعاية مصالح إلى درجة سفير في إي وقت.

وتابع ”نحن نرغب في ان تكون مصر في وضع قوي وتؤدي دورا هاما في القضايا الإقليمية والدولية ولانرغب ان تكون مصر في أوضاع غير مستقرة“.

وبشأن الانتخابات البرلمانية المقبلة، قال المسؤول الإيراني “نأمل في الانتخابات البرلمانية المقبلة بمصر ان يكون البرلمان ممثلا لكافة التيارات السياسية والاحزاب لما فيه خير لمصر”، مضيفا” نرى ضرورة ان يتخذ الشعب المصري قراره حول مستقبل بلاده ويجب احترام هذا القرارات من كافة الأطراف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة